الميكانيكا الحيوية في الرياضة والنشاط البدني (219 مسك)

يعتبر علم الميكانيكا الحيوية فى العصر الحديث من أهم العلوم فى تفسير الحركات الرياضية بمجاليها ( التعليمي التدريبي) من حيث التعرف على الشكل العلمى للأداء و مسببات حدوث الحركة و التعرف على الحركات الجديدة و تطويرها علميا
 كما أن أدوات الميكانيكا الحيوية تطورت كبيرا جدا و منها التحليل الحركى الذى ظهرت منه أنواع كثيرة جدا و على رأسها التحليل الميكانيكى باستخدام التصوير بكاميرات الفيديو الحديثة وتحليل النتائج باستخدام الحاسب الآلي، و الأشعة تحت الحمراء، و جهاز الليزر لرصد الحركات باستخدام أشعة التصوير .
وتعني الميكانيكا الحيوية بأنها دراسة السلوك الحركي في ضوء القوانين والمبادئ الفيزيائية العامة ، وهى بهذا المفهوم تعتمد على طرق البحث في الفيزياء التقليدية وما توصلت إليه من طرق ووسائل في محاولة لتطبيق ما يمكن تطبيقيه على الجسم البشري.
كما أن فهم القوانين الميكانيكية يسمح أيضاً بإيجاد حلول جديدة للإعداد ، وكذلك فإنها تعمل على أن تكون الفترة التعليمية قصيرة ، وبالتالي إيجاد مقدرة ممتازة ، من خلال التحليل الميكانيكي يمكن التوصل إلى حالات جديدة وملائمة لتطوير الأداء الفني ، وتحقيق مبدأ الاقتصاد بالجهد.
 

ملحقات المادة الدراسية