ادراج المحاضرة الاولى كاملة بكل تفاصيلة ومع الملاحضات التي تشير الى الكتب العلمية التي تم تحضيرها منها ارجو الاطلاع على ماتبقى فيها 2020

اطلعي على الكتاب من المكتبه المركزيه
ارقام الصفحات متاحه تحت كل فقرة
 
«نحو نظرية للتدخل المهني مع الافراد والاسر»
      تأليف
 رافت عبدالرحمن محمد

المكتبة الجامعية الحديثة
 
تمهيد:-
كان يمر بمرحلة الممارسة الاجتهادية والتي استندت على الخبرات الشخصية ثم توالي التطور لتصل الممارسة العلاجية للأخصائيين الاجتماعيين الى الاعتماد على العديد من الاتجاهات العلاجية والاسس العلمية .
اما الوضع الحالي فهو يتيح للأخصائيين الاجتماعيين الاعتماد على احد الاتجاهات العلاجية بما لها من أساليب علاجية محددة او الاعتماد على الانتقاء والتنوع يساعد على تفعيل الممارسة العلاجية للأخصائيين مما يتطلب القراءات المستمرة في الممارسة
                                                          ص 75
تعريف عيادي : بمعنى عيادي او علاجي او اكلينكي وقد شاع في مهنة الطب وعلوم النفس والإرشاد النفسي وغيرها ...
وهو ما يتعلق او يتصل بالعيادة Clinicمابختص لدراسة الفرد ككل موحد .
حيث نلاحظ أفعال سلوك معينة ,وقد تستنتج سمات شخصية معينة .
لكن يظل الهدف تفهم (ومساعده ) الفرد ذاته .
                   «التعريف يحفظ بالمعنى»
تابع تعريف عيادي :

اما الفحص الاكلينيكي فهو اكتشاف أسباب معاناة الفرد وصعوبة توافقه وكيفية نشأة اضطرابات الشخصية والنفس التي أدت الى زيارته للطبيب سائلاً المساعدة والمهارة في استقطاب التاريخ المرضي ومعرفة العلامات والاعراض النفسية للوصول الى تشخيص سليم حتى يتسنى العلاج الأمثل.

                   «التعريف يحفظ بالمعنى»
تعريف الخدمة الاجتماعية العيادية : مارجريت فرانك (انها عملية علاجية تتضمن دعم وتشجيع الافراد وزياده قدراتهم الذاتية )
                 
                    «التعريف يحفظ نصاً وليس بالمعنى»
                                                           ص 79
 
تعريف الخدمة الاجتماعية العيادية : أسلوب الممارسة المهنية للأخصائية الاجتماعي مع الافراد والجماعات الصغيرة والاسرة عند حدوث الموقف الاشكالي اذ يبدأ الاخصائي الاجتماعي في اطار العمل الفريقي في ممارسة خطوات التدخل المهني للخدمة الاجتماعية العيادية والتي غالبا ما تتمثل في الخطوات التالية .
(تقدير الموقف الاشكالي-تحديد نسق العميل-تحديد نسق الهدف –التعاقد –ممارسة الاستراتيجية العلاجية واساليبها مع العميل لتحقيق الهدف –التقويم –الانهاء)
                   «التعريف يحفظ نصاً وليس بالمعنى»
                                                           ص 79
هي التطبيق المهني الاحترافي لنظريات الخدمة الاجتماعية ومناهجها في الوقاية من وعلاج جوانب القصور النفسية والاجتماعية والإعاقات والخلل الذي ينتاب الأفراد، بما في ذلك الأمراض العقلية والانفعالية. وتشمل التدخلات المهنية الموجهة للتفاعلات الفردية والتغيرات النفسية سوء التوافق مع الذات".
 
-تعريف الأخصائي الاجتماعي العيادي(المعالج) هو من يمارس مهنة الخدمة الاجتماعية ، بصورتها المباشرة وذلك بإجراء التدخلات المهنية القائمة على أسس نظرية مع العملاء سواء كانوا أفراداً أو جماعات أو مجتمعات
 
المنظور التاريخي للخدمة الاجتماعية العيادية التي نشاءه عام 1950 م عندما حدث تأثير بين التطورات التي لحقت بالممارسة المهنية والتطورات التي لحقت بالنظريات وقد ساعد على تلك النشأة جهود العديد من المؤسسات والهيئات  التعليمية المتخصصة والتي منها الاتحاد الوطني للأخصائيين الاجتماعيين 1955م
                                                              ص 80
تابع للمنظور التاريخي للخدمة الاجتماعية العيادية
شكل العلاقة بين المجتمع والاخصائي؛-
الشكل الأول خاص بالتنظيم في حد ذاته ويتمثل في حق الحماية وجود ترخيص للممارسة المهنة وتنظيم الممارسة
الشكل الثاني نظام البيع او الاعتراف بالممارسة الخاصة بالأخصائيين الاجتماعيين ذوى القدرات والخبرات المرتفعة واهمية الممارسة من حيث المرونة والقدرة على تقدير العلاج وأصبحت تمارس في العديد من المجالات .    ص 80-81 رأفت
«الأسباب التي شجعت أيضا على ظهور الخدمة الاجتماعية العيادية »   
-العديد من المؤسسات تطلب بتفعيل دور العميل لحل المشكلة.
-وتطالب تلك المؤسسات بالتخصص الدقيق للأخصائيين الاجتماعيين.
- اصبح البحث عن الاخصائيين الاجتماعيين الأكثر تدريباً وتخصص وهم الأكثر طلباُ للعمل .
 - زيادة اعتماد الممارسة على العديد من النظريات المستمدة من علم النفس الاجتماعي وعلم الاجتماع مثل نظريه الدور الاجتماعي وماتحمل من أفكار ترتبط بثقافة العميل.
- كما ان ظهور نظرية العلاج الاسري عام 1950 ونظرية الأنساق العامة قد مهدت تلك النظريات الى عده طرق جديدة لتفكير في التعامل مع المشكلات والانسان بصفة عامة.
ص80-81   من كتاب رأفت
الانتقادات الموجه
       للخدمة الاجتماعية
            العيادية
الانتقادات التي واجهتها الخدمة الاجتماعية العيادية في فتره الستينيات ..
وصفه بعدم العدالة والفهم الدقيق للمشكلات مما أدى الى عدم التوافق مع العملاء والاخصائيين وبالتالي لم يوضح لهم الدور المهني الأساسي للعلاج كتاب رافت 80
-مبادئ طبيعة الخدمة الاجتماعية العيادية:- التي يجب تطبيقها من الاخصائي العيادي
أن عملية التقدير من المنظور العيادي تهتم بمختلف مكونات شخصية العميل (مثل المكون او العنصر الاجتماعي «العلاقات»بمعنى(عادات تقاليد اعراف معدلات البطالة حقوق الافرادوتساعده في تفسير المناخ الاجتماعي للعميل) -المكون النفسي ما يتضمن من توضيح السمات  العنصر النفسي بمعنى(الحالة المزاجية للعميل- العمليات العقلية «الادراك»
والمكون أوالعنصر البيولوجي (بمعنى صحة العميل وتأثيرها على سلوكه-او على النواحي النفسية ويحاول هنا الاخصائي العيادي على إعادة التوازن وتأهيلها عند العميل)
ضرورة الاهتمام باختيار النظرية المناسبة للموقف الاشكالي
التقدير عملية مرنه يطرأ عليها تغيير حسب تغير الهدف
أهمية التقويم العائد على الممارسة بصوره دوريه              ص 83-84 كتاب رأفت
السياق التاريخي للخدمة الاجتماعية العيادية ((Clinical
- مصطلح جديد على الخدمة الاجتماعية لم يتم اعتماده إلا في منتصف الثمانينات من (NASWقبل الجمعية الوطنية الأمريكية (
- يعد إيدث أبوت (Edith Abbott)  هو أول من استخدم مصطلح الخدمة الاجتماعية الإكلينيكية في عام 1931م.
-الخدمة الاجتماعية والممارسة العامة أصبحت غير كافية وخاصة مع الفئات الضعيفة في المجتمع مما أدى إلى ظهور الخدمة الاجتماعية الإكلينيكية التي تعتمد على تطبيق النظريات والنماذج العلاجية.
- افتتاح مراكز ومكاتب علاجية وتنظيم أول جمعية لأخصائيين الاجتماعيين  في كاليفورنيا.
العلاج في خدمة الفرد :-
اتجاهات حديثة
المؤلف /موسى نجيب موسى
الفصل الثاني
موجود صور الكتاب عندكم فيه إجراءات العلاج السلوكي صفحه 33
الي هي هذا
إجراءات العلاج السلوكي  (في مرحلة الدراسة )ص33
1- تحديد السلوك المطلوب تعديله :
2- تحديد الظروف التي يحدث فيها السلوك المضطرب
3- تحديد العوامل المسئولة عن استمرار السلوك المضطرب :
4- اختبار مجموعة من الظروف التي يمكن تعديلها او تغييرها :
5- اعداد جدول لإعادة التدريب :
6- وينتهي العلاج عند النقطة التي يتم فيها الوصول الى السلوك المعدل المنشود .
الشرح كان في المحاضرة بالامثلة
أسلوب اخر لتعديل السلوك:-ص34
1- تحديد نطاق المشكلة :
2- الاختيار والتعاقد :
3- الالتزام بالتعاون :
4- توصيف المشكلة :
5- الخط الرئيسي للمشكلة السلوكية :
6- تحديد ظروف التحكم :
7- صياغة خطة تعديل السلوك :
8-التدخل :
9- تقويم النتائج :
10- المحافظة على التغيير
 
 
 
 
خطوات تعديل السلوك (هذا موجوده في كتاب رافت اطلعي عليها حوليي 10 نقااااط اقرائيها من الكتاب ) :
أولا : تخطيط العلاج «وضع خطة «
تخطيط العلاج تبدا من بداية الحالة وتستمر خلال العلاج ومابعد العلاج
ا- تمهيد الاخصائي الاجتماعي للعلاج
ب- الاعداد المتطور في العمل مع العميل من البداية حتى النهاية
ج – يشتمل أيضا على اتصالات المتابعة الضرورية

ثانيا : التعاقد العلاجي
إقامة اتفاق علاجي مع العميل والحصول على موافقة العميل على العلاج
( قواعد التعاقد ) الخ .......................... نقاط عديده
 
شرائح خارجية (مطلوبه منك )
خصائص استراتيجيات تعديل السلوك التي يجب أن تتوافر في استراتيجيات تعديل السلوك ما يلي :-
أن تكون سهلة التنفيذ .
أن تقابل الفروق الفردية بين العملاء.
أن تكون إنمائية .
أن تشجع تنمية مهارات الضبط الذاتي .
أن تستند على الدراسات السابقة عن الحاله .
أن تكون ذات جدوى ويمكن تطبيقها عمليا .
أن لا ينتج عنها مشكلات إضافية للعميل أو الآخرين ذوى الأهمية في حياته .
10ـ أن لا تحمل العميل أو الآخرين ذوى الأهمية في حياته أعباء كثيرة يقومون بها .
11ـ أن لا تبنى على حلول سابقة غير ناجحة .
بعدها تكون جزئية المقابلة الشخصية موجوده عندك في الملحاقات اضفتها
المقابلة الإكلينيكية التشخيصية  

تُعد المقابلة interview هي الأساس في عمل الأخصائي الاجتماعي إذ إنها الوسيلة أو الأداة التي تساعده في الحصول على بيانات ومعلومات والتعرف على العميل وظروفه سواء كان فرداً أو أسرة أو جماعة. وهي احد خطوة من خطوات تدخله المهني . أهم أدوات عمليات الممارسة تابع المقابلة الإكلينيكية التشخيصية  

المقابلات الأولية التي يتعرف من خلالها الأخصائي الاجتماعي على طبيعة العميل وشكواه، ويقرر مدى حاجته لعملية المساعدة تدخل في إطار مقابلات الدراسة.
أما المقابلات التي تكون بهدف تحديد الأعراض، والوصول لفهم أعمق لوضع العميل، ويتم من خلالها تطبيق المقاييس والاختبارات، فتكون مقابلات تشخيصية، ومن خلالها يستطيع الأخصائي الاجتماعي أن يصل لتحديد للمشكلة..............................زالخ

 

ملف مرفق: 
المرفقالحجم
ملف المحاضرة الاولى 20200 بايت