Skip Navigation Links
Skip navigation links
رسالة لأبنائي الطلاب
سيرة الدكتور فهد الخريجي
My CV In English
مشاريع الطلاب
مكتبة الطلاب
مكتبة الجامعة
Home
توصيف مواد الإعلام
توصيف مادة الاعلام السعودي
توصيف مادة أسس التصوير
توصيف مادة أستخدام الحاسب في الاذاعة والتلفزيون
توصيف مادة أستخدام تقنيات الاتصال
توصيف مادة مدخل إلى وسائل الاعلام
توصيف مادة مناهج البحث الاعلامي
Publications
Courses
توصيف مواد قسم الاعلام بكلية الاداب جامعة الملك سعود
أكتب و شارك هنا
Pictures Library
Discussions
Mystudents
الإعلام اليكتروني - مستقبل مشرق - أستراف المستقبل
مادة أسس التصوير
السيرة الذاتية
 

 DR. FAHAD A. ALKHERAIJI

الدكتور فهد عبدالعزيز الخريجي أستاذ مشارك قسم الاعلام كلية الاداب جامعة الملك سعود

 دور الإعلام في تحسين الصورة الذهنية

 

(نموذج واشنطن)


دور الإعلام في تحسين الصورة الذهنية

 

 

لقد تعرضت المملكة والعرب و المسلمين لحرب دعائية على مر الأجيال الماضية في العالم الغربي عموماً وأمريكا خصوصاً. وكانت منهجية هذه الصورة المشوهة قائمة على روية ضيقة و أحادية. و تجاهلت أن العالم كله أصبح قرية صغيرة تتبادل فيه المنافع الاقتصادية و الاجتماعية والسياسية وغيرها, و أنه لايمكن الاستمرار و البقاء بدون الآخر. لقد كانت وسائل الإعلام الغربية تصور الشخصية العربية كشخصية بترولية غنية, مليئة بالجشع, تسعى لأشياع نزواتها بدون قيود.

أحداث 11 سبتمبر أصبحت خطاً فاصلاً بين الصورة الذهنية المشوهة إلى حد ما, وبين الصورة السلبية الكاملة التي تكاد أن تجعل من الاتجاه  سلوكاً.    أحداث 11 سبتمبر و طريقة توظيفها زادت من اختلال الرؤية الغربية و التمادي في تشويه صورة العالم العربي و الإسلامي, وذلك من خلال حملات تشهير منظمة استهدفت الشخصية العربية والدين والحضارة. أصبحت فيه معركة الإعلام غير عادلة و أحادية البعد و المصلحة. و تحولت فيه الشخصية العربية من شخصية شهوة و نزوة إلى شخصية متعطشة للدم, مستعدة للاعتداء على المدنيين وتدمير الحضارة الغربية بكل الأشكال.  و يمكن قياس تنامي هذه الصورة السلبية, المتراكمة تاريخياً, عن العرب و المسلمين في العقل الأمريكي مثلا, من خلال المعاملة السيئة و المهينة للزائر العربي و المسلم , سواء كان شخصية رسمية أو عادية, وذلك عند منافذ الدخول إلى الولايات المتحدة, تحت مضلة محاربة الإرهاب. وقد نشرت العديد من وسائل ألإعلام نماذج من هذا السلوك الذي يعزز وجود هذه الصورة لدى العقل الأمريكي في الوقت الحاضر.

        في المقابل لم يسجل التاريخ العربي أي جهود جادة , كان لها ثمار ملموسة لمواجهة هذا التشويه للصورة العربية في العقل الغربي, إلا بعد أحداث 11 سبتمبر التي جعلت العرب يدركون أن الوقت كان متأخراً, وعليهم أن يقدموا شيئاُ أمام هذا التيار الإعلامي  المستمر من اللوبي اليهودي واليمين المسيحي المتطرف الذي كسب جولات, وبقية أخرى يمكن أن يلعب فيها العرب دوراً إيجابياً في تصحيح الصورة السلبية عن العرب إذا تمكنوا من التخطيط السليم و ألأدوات الفعالة و تنفيذ الحملات في الوقت المناسب بالمحتوى المقبول لدى المستقبل للرسالة ( العقل الغربي).

هذا البحث سوف يسعى إلى تحقيق عدد من الأهداف منها:

1- التعرف على ماهية الصورة الذهنية و العوامل المؤثرة فيها.

2- التعرف على الملابسات التاريخية للصورة الذهنية للعربي في  العقل الغربي.

3- رصد لبعض ظواهر الحملة الموجهة لتشويه صورة المملكة في الغرب.

4- رصد لبعض التجارب مثل تجربة سفارة المملكة في واشنطن في حملتها لتحسين صورة المملكة في الولايات المتحدة.

5- قرآة تحليلية لنموذج واشنطن, وكيف يمكن تطوير أدوات الصورة

   الذهنية في المستقبل. 

خلفية تاريخية:

القوالب الجاهزة والصورة الذهنية عن العالم الثالث لها جذور تاريخيـة بمـا فيهـا القرن السادس عشر, والذي أمتد إلى القرن التاسع عشر ، حيث المد الاستعماري ، والمبشرين والتجار الذين كانوا ينفذون إلى قلب العالم الثالث الخاضع للهيمنة العسكرية آنذاك.

وكان الاستعمار وروافده يحرصون على نشر القوالب الجاهزة عن هذا العالم على أساس التخلف وانعدام القيم الإنسانية وغيرها. وكانت الصور الذهنية مهمة لتبرير واقع الاستعمار للشعوب الغربية آنذاك. نفس الدور تقوم به وسائل الإعلام الغربية اليوم وبأكبـر قدر من الكفـاءة (Biney,1999).

ووكالات الأنباء الرئيسية في العالم تعود إلى ثلاث دول (Smith 1980 ) وهذه الدول تزود العالم بحوالي تسعين في المائة من الأخبار ( Smith , 1980 ) إلى وقت قريب. وكان هناك جولات في سراديب اليونسكو وجهت فيه دول العالم الثالث اللوم للغرب بالسيطرة الثقافية من خلال منتجاتها الإعلامية والإخبارية. ويقول مارك وود رئيس التحرير في رويترز أنه "ليس هناك من فائدة في لوم أجهزة الإعلام الغربية على التقارير الضارة على العالم الثالث" ( Redfern , 1998).

ولفهم الصورة الذهنية لابد من إلقاء الضوء على الواقع التاريخي. ودراسة الصورة الذهنية و المقولبة يمكن أن تظهر في الحقبة الاستعمارية حيث كان يوصف الشرق الأوسط بالشرق وقد وضع في صور جاهزة بأنه بهيمي ، وحشي ، مظلم ، وضئيل الثقافة.( Roediger , 1991 ). وقد تمكنت الثقافة الغربية آنذاك من تعريف نفسها بأنه حضارة إنسانية راقية ديناميكية متقدمة في مقابل ثقافة الأكواخ والرماح والبقر. ومشكلة حقبة الاستعمار أنها لم تكن قادرة على التمييز بين ثقافات الشرق وأنها ليست واحدة. لكن الاصرار على رؤيتها في بوتقة واحدة لتسهيل مهمة المستعمر الذي جاء لتحرير الشرقيين من التخلف والثقافة البدائية. وهذه الصورة النمطية كانت مبرراً معقولاً في بدايات الاستعمار.

كما أن الاستعمار أعطي بعداً جديداً للقوالب الجاهزة باعتبار هذه الثقافات البدائية واعتبرته الآخر Other. وأصبح التعامل مع الآخر أمراً سهلاً بحكم التوصيف ووضوح الأهداف المدعومة بآلة الاستعمار.

الصورة النمطية للآخر انتقلت إلى أمريكا الشمالية مع موجة الانتقال إلى الأرض الجديدة من بريطانيا وأوروبا. واستخدم الرجل الأبيض مفهوم الآخر في استعمار الأمريكان الأصليين والأفارقة والهنود ، والذين ينظر إليهم أنهم مجموعة من الهمج.

وأصبح الزنوج وحوشاً قذرة ، وغير متحضرين. ومستوى ذكائه متدني جداً. وبصناعة هذه الصورة الذهنية أصبح التوسع في أمريكا الشمالية مبرراً.

هذا يعطينا مؤشراً جيداً بأن القوالب الجاهزة لها وظيفة مهمة في صيانة القوى المهيمنة وتبرير السلوك السياسي والاقتصادي والعسكري عند الحاجة إليه ، والحفاظ على عناصر القوة لدى المهيمن.

الأنتاج التلفزيوني

 
TWO POLES - ONE PLANET
 
EARTH REPORT
Television series
BILLION TREE CAMPAIGN
 
A film “Two Poles - One Planet” (2'30") is produced by World Meteorological Organization (WMO) to mark the launch of the International Polar Year. The film was produced in Arabic, Chinese, English, French, Russian and Spanish and is available in Beta SP, VHS and DVD. For more information, please contact Kosmos Akande-Alasoka, Kakande-Alasoka@wmo.int.
The TVE / EARTH REPORT weekly series, with UNEP support, is TVE's weekly flagship programme on environmental affairs first broadcast weekly on BBC world. Now in its fourth series, the 30' ground-breaking programme continues to make the link between our planet's health and the challenges facing human development. more...

UNEP has launched the major worldwide Plant for the Planet: Billion Tree Campaign. People, communities, business and industry, civil society organizations and governments are encouraged to enter tree planting pledges online with the objective of planting at least one billion trees worldwide during 2007. Among the partners - Fox Network Latin America. more...
   
UN MULTIMEDIA PRODUCTS FOCUS ON
   
TV PRODUCTION HIGHLIGHTS ENVIRONMENT
21st CENTURY MILLENNIUM DEVELOPMENT GOALS
UN IN ACTION  
UNIFEED VIDEO NEWS SERVICE  
TELEVISION SPOTS  
ABOUT UN RADIO  

 موقع د. فهد الخريجي
 موقع د. فهد الخريجي

 Content Editor Web Part

 

Important Links
 

King   Saud University. All rights reserved, 2007 | Disclaimer | CiteSeerx