Date:01-Jan-2003




    القطاع الخاص يطالب بتسريع قيام المنطقة الحرة
    هل يعجل الاتحاد الجمركي تحويل مجلس التعاون إلى كيان اقتصادي؟
    سوريا: مؤسسة ألمانية تمول صادرات القطاع الخاص


 

القطاع الخاص يطالب بتسريع قيام المنطقة الحرة

كتب ــ أبوبكر محمد الحسن طالبت مصادر العاملين في القطاع الخاص بضرورة تسريع انشاء المنطقة الحرة الجديدة في قطر لمواكبة التطورات الاقليمية المتعلقة بسريان التعرفة الجمركية الموحدة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والتي من شأنها خلق منافسة قوية لاستقطاب المستوردين والمصدرين في دول المجلس الذين يسعون وراء مزايا افضل في تخليص بضائعهم من خلال سهولة الاجراءات والتكلفة المخفضة للنفقات‚ وتؤكد مصادر اقتصادية ان قيام منطقة حرة في قطر سيسهم في جذب الاستثمارات الاجنبية التي تهيأت لها الدولة باصدار قانون للاستثمار الاجنبي يتسم بالمرونة وعناصر الجذب الكافية فضلا عن توفير السلع بأسعار تقارب اسعار المنشأ وبالتالي ازالة الفوارق التي كانت تعاني منها الاسواق المحلية مقارنة بأسواق في المنطقة قطعت شوطا كبيرا في تجربة المناطق الحرة‚ وكشفت دراسة خليجية حديثة ضرورة توافر عناصر مهمة لنجاح المناطق الحرة قبل الشروع في اقامتها وتتمثل في تهيئة المناخ التجاري والاقتصادي والمالي‚ يضاف إلى ذلك بسط دعائم الاستقرار الاجتماعي والسياسي وخلق المناخ الاستثماري الجاذب للاستثمار الاجنبي والانفتاح الاقتصادي‚ واكدت الدراسة توافر معظم عناصر النجاح لقيام المناطق الحرة بنسب مختلفة في دول المجلس وذلك من خلال الاصلاحات الاقتصادية التي تولت الدول اكمالها لدخول الالفية الثالثة‚ واوضحت الدراسة التي نشرت في العدد الأخير لنشرة الخليج الصناعية التي تصدرها منظمة الخليج للاستشارات الصناعية ان الموقع الجغرافي لدول المجلس يجعل منها مركزا قريبا من الاسواق العالمية وهذه ميزة تحسب لها في التنافس‚ تضاف إلى ذلك الجهود المبذولة في تنويع مصادر الدخل والدفع الفعال في تطوير الصناعات والاستفادة من ميزة توافر الطاقة وفوق ذلك الاصلاحات الاقتصادية التي انتظمت في كافة دول المجلس مما يجعل توافر العناصر المطلوبة لنجاح المناطق الحرة امرا ممكنا‚ واوضحت الدراسة ان المفهوم السائد لتعريف المناطق الحرة هو انها: تلك المناطق التي تتم فيها مزاولة الانشطة التجارية والمالية والصناعية خارج نطاق المنطقة الجمركية في الدولة بهدف جذب وتنمية التجارة الدولية ولذلك لابد من التركيز على اهمية متطلبات ومتغيرات العصر الحديث حيث اصبحت الخدمات من السلع الاساسية في مكونات التجارة العالمية ومن الضروري افساح المجال لها في خريطة المناطق الحرة‚ واشارت الدراسة الى ان نظرة سريعة الى اوضاع المناطق الحرة في المنطقة توضح مدى الاهتمام بهذا التوجه في انشاء المناطق الحرة في كافة دول المجلس والآمال المعقودة على الاستفادة من هذا التوجه في التنمية الاقتصادية والصناعية ودخول الالفية الثالثة من بوابة الاقتصاد الحر وبالضرورة فان المناطق الحرة هي: انعكاس لسياسة الانفتاح الاقتصادي الذي تنتهجه دول المنطقة‚ ان دولة الامارات العربية المتحدة تعتبر رائدة في مجال انشاء المناطق الحرة حيث تم انشاء اول منطقة حرة في جبل علي في العام 1985 والتي تكلف انشاؤها 5‚2 مليار وبلغ عدد الشركات المسجلة فيها 1490 شركة في نهاية عام 1999‚ وعند ظهور بوادر النجاح الذي حققته في اجتذاب رأس المال الاجنبي بدأت بقية الامارات الاخرى في انشاء مناطق حرة‚‚ فكان انشاء المنطقة الحرة في الحمرية والمنطقة الحرة بمطار الشارقة ومنطقة عجمان الحرة والمنطقة الحرة في الفجيرة ومطار دبي ومؤخرا مدينة دبي للانترنت ومنطقة السعديات ولعل التوجه الاخير في انشاء مناطق حرة مثل: مدينة دبي للانترنت هو التوجه الذي يتواءم مع متطلبات العصر الحديث‚ وقياسا على ذلك فقد اولت كافة دول المجلس عناية كبيرة في انشاء المناطق الحرة والعمل على انجاحها‚ ويذكر ان دولة الكويت كانت سباقة حـين اوكلت لاول مرة ادارة المنطقة الحرة بالكامل للقطاع الخـاص في اكتوبر 1999‚ ومن المفيد في هذه المرحلة تسليط الضوء على بعض النقاط التي من شأنها دعم التوجه نحو الاسواق الحرة في المنطقة‚ حيث ان دول المجلس قد اقرت اتفاقية الوحدة الاقتصادية والتي بدورها تؤدي الى السوق الخليجية المشتركة فان المناطق الحرة هي من الادوات الفعالة في تهيئة وانجاح السوق الخليجية المشتركة‚ وما ينطبق على دول المجلس ينسحب على مستوى الوطن العربي من حيث ارتباط قيام السوق العربية المشتركة بانشاء المناطق الحرة وتكاملها‚ وتماشيا مع المتغيرات الاقتصادية العالمية يتوجب ان يكون مستقبلا التركيز على انشاء المناطق الحرة المتخصصة كما هو الحال في مدينة دبي للانترنت‚والتركيز على السلع الخدمية في المناطق الحرة اضافة الى تشجيع قيام الصناعات المعرفية في هذه المناطق وذلك بجانب الفوائد الاخرى‚‚ فان ذلك يؤدي الى خلق جيل من العمالة الفنية عالية التدريب‚ والعمل على تكامل المناطق الحرة القائمة والمستقبلية في منطقة الخليج وعمليا يصب ذلك في خانة قيام السوق الخليجية المشتركة‚ والتركيز على جعل المناطق الحرة بوابات لقيام الصناعات الموجهة للتصدير والتي لا يستوعبها السوق الخليجي وبالتالي ايجاد الاسواق لها من اجل استمرارها وقيام الصناعات المساندة وتكامل الحلقات الصناعية‚

هل يعجل الاتحاد الجمركي تحويل مجلس التعاون إلى كيان اقتصادي؟

كتب ــ حسن المحمدي ابتداء من اليوم سوف يكون بامكان المواطن الخليجي استيراد السلع الخليجية ونقلها بين دول الخليج دون دفع جمارك‚ ويمكنه ايضا استيراد السلع الخارجية عن طريق اي ميناء في دول مجلس التعاون مكتفيا بما يدفعه عند جمارك الدخول‚ وسوف يكون بامكانه ايضا ان يشتري بضاعة من احدى الدول الخليجية لينقلها الى دولة اخرى دون دفع رسوم جمركية‚ يتفق المحللون ان سنة واحدة من عمر مجلس التعاون لدول الخليج العربية‚ هي تلك الممتدة من القمة الثانية والعشرين التي عقدت في العاصمة العمانية مسقط عام 2001 الى القمة الثالثة والعشرين التي عقدت مؤخرا في الدوحة حققت ما عجزت عنه 21 سنة ماضية‚ الكاتبة والمؤرخة السعودية هتون الفاسي كتبت في مقال لها معلقة على قرارات قمة الدوحة انهى زعماء مجلس التعاون اعمال القمة بقرارات انتظرها المواطن الخليجي 22 سنة بفارغ الصبر‚ وكان مجلس التعاون قد اعتمد في قمة مسقط الاتفاقية الاقتصادية الجديدة بين دوله لتحل محل الاتفاقية الاقتصادية الموحدة التي اقرها المجلس في نوفمبر 1981‚ وقرر ايضا تقديم موعد اقامة الاتحاد الجمركي ليكون مطلع عام 2003 بدلا من 2005‚ واعلن المجلس عن اطلاق العملة الخليجية الموحدة في موعد اقصاه 2010 اما في قمة الدوحة فقد اعلن المجلس عن قيام الاتحاد الجمركي وقيام السوق الخليجية المشتركة بحلول عام 2007‚ وجاء في اعلان قيام الاتحاد الجمركي انه مع العمل بهذا الاتحاد تكون دول المجلس قد اصبحت منطقة جمركية واحدة تستبعد فيها الرسوم والضرائب الجمركية واللوائح والاجراءات المقيدة للتجارة بين دول الاتحاد وتطبق فيها لوائح جمركية موحدة بواقع 5% تجاه العالم الخارجي‚ ورأى د‚ مختار محمد متولي عميد كلية الادارة والاقتصاد بجامعة قطر ان قيام الاتحاد الجمركي بين دول الخليج خطوة تساعد في انشاء السوق الخليجية المشتركة‚ بينما علقت نشرة اخبار الساعة الاماراتية التي تصدر عن مركز الامارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية انه انجاز عملي وخطوة يقترب المجلس كثيرا من تحقيق الهدف المركزي الذي ظل يسعى الى تحقيقه منذ انشائه عام 1981م وهو اقامة سوق خليجية مشتركة يزيد مجملها حاليا على 70 مليار دولار اميركي‚ في حين ذهب د‚ يوسف الابراهيم وزير المالية ووزير التخطيط ووزير الدولة لشؤون التنمية الادارية في الكويت الى ان امتداد الاتحاد الجمركي يعتبر خطوة في الاتجاه الصحيح سوف تقود دول مجلس التعاون الى اندماج اقتصادي متكامل وانشاء السوق الخليجية المشتركة بحلول عام 2007 واصدار العملة الخليجية في عام 2010‚ وصدق حدس بعض الكتاب الخليجيين ان قمة الدوحة الاخيرة ستكون قمة الانجازات الاقتصادية فالمفكر البحريني د‚ عبد الله المدني قال عن قمة الدوحة قبل انعقادها ان اهمية قمة الدوحة ستكون مقتصرة على تفعيل بعض ما اتفق عليه سابقا لجهة ترسيخ التعاون الاقتصادي الخليجي ودفعه الى الامام‚ اما جاسر الجاسر الكاتب والمحلل السياسي ومدير تحرير صحيفة الجزيرة السعودية فتحدث لـالوطن في المناسبة ذاتها قائلا ‚‚ اما في الجانب الاقتصادي سيعوض القادة غياب الموقف السياسي الموحد بقرارات اقتصادية تنتظر الاستحقاق كالاتحاد الجمركي الخليجي وتفعيل بنود الاتفاقية الاقتصادية الموحدة واضافة قرارات اخرى اوصى بها وزراء المالية بدول المجلس الست‚ وهو ما حصل فعلا‚ يبدو ان انجازات مجلس التعاون الخليجي الاقتصادية قد دعمت الاتجاه الداعم لتحويل مجلس التعاون الخليجي من منظومة سياسية الى كيان اقتصادي وقال الكاتب السعودي داوود الشريان في مقال له بجريدة الحياة اللندنية ان الاتفاق على تحويله ـ أي مجلس التعاون ـ الى منظمة اقتصادية يبدو الحل الامثل للاحتفاظ بدوره في المرحلة المقبلة‚ وكانت قناة الجزيرة الفضائية عبر موقعها الالكتروني قد اجرت استطلاعا لقرائها حول مدى تأييدهم لتحويل مجلس التعاون الخليجي الى كيان اقتصادي وكشف الاستطلاع الذي شارك فيه قرابة 19017 مشاركا ومشاركة ان 4‚65% يؤيدون هذا التحول بينما رفضه 8‚22% ولم تحدد النسبة الباقية وقدرها 8‚11% رأيها عندما اختارت خانة لا ادري‚ ويدعم هذا التوجه استطلاع آخر اجرته الوطن مع انعقاد قمة مجلس التعاون الثالثة والعشرين التي اختتمت اعمالها في الدوحة وفي الاستطلاع الذي اجري على عينة عشوائية من 210 مواطنين ومواطنات لاستخلاص الرأي العام القطري ومعرفة اتجاهاته حول التصور الذي سيكون عليه مجلس التعاون سنة 2020 اذا ما قدر له الاستمرار حتى تلك الفترة ايدت نسبة كبيرة من القطريين ان المجلس سيتقدم اقتصاديا ليعوض اخفاقه السياسي عندما ذهب 57% الى انه مع حلول عام 2020 سيكون هناك تكامل اقتصادي بين دول الخليج وستنشأ السوق الخليجية المشتركة وسيتم التعامل بالعملة الخليجية الموحدة‚ وعلى العكس من ذلك فان 63 % لم تؤيد ان المجلس سيحقق وحدته السياسية في تلك السنة‚ اذ اعتبر البعض اعلان الاتحاد الجمركي بين دول مجلس التعاون الذي يبدأ تطبيقه اليوم انجازا كبيرا حققته القمة الثالثة والعشرون للمجلس‚فان البعض الاخر يرى ان هذا الاعلان قد يؤدي الى تحويل مجلس التعاون الخليجي الى كيان اقتصادي خاصة ان استطلاعات الرأي تتفق مع هذا الاتجاه‚

سوريا: مؤسسة ألمانية تمول صادرات القطاع الخاص

دمشق ــ الوطن ــ محمد ظروف عممت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية السورية رسالة المؤسسة المصرفية الالمانية HVB المتضمنة رغبة المؤسسة باقامة نشاط جديد في سوريا‚ وذلك بتوفير تمويل لمستوردات القطاع الخاص السوري‚ في إطار العلاقات التجارية السورية ــ الالمانية واقامة استثمارات طويلة الأمد‚ وقد سبق لممثلي المؤسسة الالمانية ان زاروا سوريا‚ واطلعوا على واقعها الاقتصادي‚ وعرضوا المقترحات والمشاريع التي يرغب الجانب الالماني العمل بها في سوريا‚ واوضحت وزارة الاقتصاد السورية انه تم وضع قائمة بالبضائع المختارة التي يتم استيرادها من دول الاتحاد الأوروبي‚ وكذلك التوقيع على اتفاقية اطارية كأساس لعمليات تمويل عديدة كما تم الاتفاق على اعتبار المصرف التجاري السوري هو الجهة المعنية بالاشراف على عمليات تمويل التجارة الخارجية والمخولة بإجراء الاتصالات مع المؤسسة الالمانية‚ من جهته كشف سامر الدبس رئيس غرفة صناعة دمشق انه قد تم الاتفاق على عقد اجتماع طاولة مستديرة بين رجال الاعمال السوريين والبريطانيين‚ بإعادة تشجيع الصادرات السورية إلى بريطانيا‚ وذلك من خلال استئناف مؤسسة دعم الصادرات البريطانية عملها في سوريا‚ وتقديم الدعم إلى المصدرين السوريين‚ واضاف الدبس انه قد تم الاتفاق على تشكيل مجلس اعمال سوري ــ بريطاني‚ واحداث مركز للمنتجات السورية في بريطانيا‚ يكون بمثابة معرض دائم للسلع والمنتجات السورية‚ إلى جانب التوقيع على اتفاق بروتوكول للتعاون‚ يتم من خلاله تأمين المعلومات وتبادلها بين الغرف الصناعية في البلدين‚ واشار إلى انه تم بحث اقامة مشاريع سياحية وعدد من المشاريع الصناعية مع رجال الاعمال البريطانيين‚ حيث ان وفدا كبيرا من رجال الاعمال السوريين‚ كان قد رافق الرئيس بشار الاسد في زيارته الأخيرة إلى لندن‚ وتوقع الدبس حدوث قفزات هامة على صعيد التعاون التجاري والاستثماري بين سوريا وبريطانيا‚ خلال العام القادم‚

Your Name - Minimum 3 letters
Your E-mail Address :
Friends Email Address:
Select News:
 


             
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 



This site is best viewed on 1024*768 resolution
and optimized for explorer 5.0 and above

الصفحة الرئيسية الوطن الرياضي الوطن و المواطن جميلة الوطن الدليل الألكتروني عدد الامس الاعلان التعريب دار الوطن QIM المدخل الصفحات الكاملة الصفحة الأولي اخبار الدولة في رحاب الايمان اقتصاد خارج الوطن تقارير حوارات ترجمات مقالات سياحة كاريكاتير ثقافة المجتمع القطري الاخيرة اريد حلا اقلام حرة شعر كتاب خدمات بريد القراء اخترنا لكم لاتفتح هذا الملف اخر الأخبار


اتصل بنا
contact us