Skip Navigation Links
Skip navigation links
PROFILE
PUBLICATIONS
ANP105
ANP561
A1
A3
A4
A5
A6
A7
A9
A10
a
B2
B3
B4
B5
B6
B7
B8
B9
B10
C1
C2
C3
C4
C5
C6
C7
C8
C9
C10
personal
/abouheif/default1.aspx
D2
D3
D4
D5
D6
D7
D8
D9
D10
ANP105pic
ANP1051
KSU Faculty Member websites > محمد احمد محمد ابوهيف > ANP1055
Skip navigation links
الموقع العربي
HOME
PROFILE
PUBLICATIONS
COURSES
ANP 561
Pictures Library
ANP105
ANP561
Department site
College site
D10
ANP105pic
ANP1051
 

     إدارة العمليات التناسلية

           تفهم العمليات التناسلية من الأشياء الضرورية في مزارع إنتاج الحليب حيث أن الأبقار لا تنتج الحليب إلا بعد الولادة، وكذلك فإن إنتاج العجول والعجلات شيء ضروري للتوسع في المزرعة ولإحلال الأبقار كبيرة العمر بعجلات صغيرة. وفي الوقت الحالي فإن أغلبية المزارع تعتمد على أسلوب التلقيح الصناعي بدلا من استخدام الثيران في التلقيح الطبيعي حيث أن التلقيح الصناعي يضمن استخدام السائل المنوي لثيران ممتازة وهي عملية أساسية في التحسين الوراثي للقطيع وزيادة إنتاجيته من الحليب، بالإضافة الى أن التلقيح الصناعي يمكن المربي من استيراد السائل المنوي لثيران فائقة الجودة من دول أخرى وبسهولة. وهناك وسيلة أخرى بدأت في الانتشار وهي طريقة نقل الأجنة، وهذه الطريقة تمكن المربي من إنتاج العديد من البويضات المخصبة من أبقار فائقة الامتياز ويتم نقلها وزرعها في رحم أبقار عادية الإنتاج لتنتج عجولا وعجلات ممتازة.

 أفضل عمر لبدأ التناسل

           يؤثر مستوى تغذية الحيوان على عمر البلوغ الجنسي حيث يبدأ في إنتاج البويضات لأول مرة في حياته، ولذلك فإن وزن العجلة يجب أن يكون العامل المحدد لميعاد التلقيح الأول وليس عمر الحيوان فقط، ولهذا فإن الحيوان الغير معتنى بتغذيته يتأخر في ميعاد تلقيحه عن العجلات المهتم بتغذيتها ويترتب عن التلقيح المبكر إطالة العمر الإنتاجي وبالتالي زيادة العائد منها. ويوضح (جدول 4) أعمار البلوغ والعمر عند أول تلقيح والوزن الذي ينصح به لتلقيح عجلات من  سلالات  مختلفة.  وبصورة عامة فإن عجلات  السلالات   ثقيلة الوزن  مثل  الهولستين  فريزيان  والبرون  سويس والايرشير  تظهر أول تبويض  وشياع  عند  متوسط وزن  250-270  كيلوجرام  بينما

 جدول (4). عمر البلوغ وعمر التلقيح الأول لعدد من سلالات الحليب المتخصصة.

السلالة

عمر البلوغ (شهر)

عمر أول تلقيح (شهر)

الوزن عند أول تلقيح (كجم)

الهولستين فريزيان

13

15

340

البرون سويس

13

15

340

الايرشير

11

13

295

الجرنسي

11

13

250

الجرسي

9

12

230

عجلات السلالات الأخف وزنا مثل الجرنسي والجرسي يظهر عليها أول شياع عند أوزان أقل، وغالبا ما يتم التلقيح بعد مرور 2-3 أشهر من عمر البلوغ حتى نترك فرصة للعجلة بأن تنمو وتستكمل بناء جسدها لكي يتحمل مشاق الحمل. ويجب الإشارة الى أن رفع مستوى التغذية ليس بتسمين العجلات بل هو دفع نموها الطبيعي لأقصى حالاته لأن التسمين الشديد غالبا ما يؤدي الى صعوبة التلقيح وزيادة حدوث مشاكل أثناء الولادة.

 

    

الشياع والتلقيح

           ويعرف الشياع على أنه هياج البقرة ورغبتها في التلقيح وقبول الثور، ويظهر الشياع على الأبقار في دورات متتالية بعد البلوغ الجنسي ويبلغ طول دورة الشياع 21 يوما في المتوسط، ولكنها قد تقصر في الطول عن ذلك في حالة العجلات صغيرة العمر. وتبدأ 

    

كل فترة شياع بمرحلة تحضيرية حيث يزداد توارد الدم للأنسجة المبطنة للرحم وتقترب البويضة من النضج، ويبلغ طول هذه المرحلة التحضيرية حوالي 8 ساعات وتكون الحالة الظاهرية للبقرة كالتالي:

1-تقف بجوار الأبقار الأخرى وتنحر وتشمها كما تحاول الوثوب فوق ظهورها.

2- لا تسمح نهائيا لأي ذكر أو بقرة أخرى بمحاولة الوثوب فوق ظهرها أو محاولة تلقيحها.

3- فتحة الحيا منتفخة ومبتلة ومتوردة اللون وقد يخرج منها سوائل رائقة اللون.

ويلي المرحلة التحضيرية فترة الشبق والتي يبلغ طولها 12-18 ساعة في المتوسط وخلالها تبحث البقرة عن الثيران وتقف وتسمح لها بتلقيحها، وتكون حالة البقرة الظاهرية خلال هذه المرحلة ما يلي:

1- تقبل البقرة وثب الأبقار الأخرى عليها.

2- تنحر البقرة باستمرار.

3- تكون البقرة عصبية وتثور بسهولة.

4-زيادة الحركة والنشاط، وتقوم بالنفخ بصورة مستمرة وتلحس وتشم فتحة الحيا للأبقار الأخرى.

5- انخفاض إنتاج الحليب في حلبة الصباح.

6- انخفاض في شهية البقرة لتناول الغذاء.

وبعد مرور مرحلة الشبق تدخل البقرة في مرحلة أخرى وهي المرحلة الانتهائية حيث لا تقبل البقرة اقتراب الثور منها  أو الوثوب فوق ظهرها بل تحاول هي أن تثب فوق ظهور الأبقار الأخرى وتشمها وقد يخرج منها سوائل مخاطية رائقة. وبعد انتهاء الشياع بحوالي 12-30 ساعة تفرز البويضة من المبيض، ونظرا لان الحيوان المنوي فترة حياته محدودة داخل الرحم بعد التلقيح (24 ساعة في المتوسط) وكذلك البويضة عمرها محدود (4 ساعات في المتوسط) فإن التلقيح يجب أن يتم في نهاية مرحلة الشياع ويفضل تكراره، وهناك قاعدة تطبق في عمليات التلقيح لضمان نسبة عالية من الإخصاب وهي أن الأبقار التي يتم اكتشاف شياعها في فترة الصباح يتم تلقيحها خلال فترة ما بعد الظهيرة وكذلك الأبقار التي يكتشف شياعها في فترة ما بعد الظهيرة يتم تلقيحها في صباح اليوم التالي.

بعد انتهاء مراحل الشياع السابق التطرق إليها بيومين يخرج منها سوائل مخاطية مدممة نتيجة لانفجار بعض الشعيرات الدموية المبطنة لأنسجة الرحم. وبعد التبويض يتم تكوين الجسم الأصفر على المبيض والذي يفرز هرمون البروجستيرون الذي يعمل على توقف دورات الشياع والمحافظة على سلامة الحمل إذا تم إخصاب البويضة بنجاح، أما إذا لم تخصب البويضة فإن الجسم الأصفر يضمحل ويتلاشى معطيا فرصة جديدة لبويضات أخرى لكي تنمو وتظهر علامات الشياع على البقرة بعد مرور21 يوم تقريبا من الشياع السابق.

وتحتاج عملية اكتشاف الأبقار التي في حالة شياع دقة في ملاحظة الأبقار وشيء من الخبرة كما يجب الاحتفاظ بسجلات تبين مواعيد الشياع حتى يمكن متابعة تلك الأبقار وكذلك التعرف على الأبقار صامتة الشياع. ويساعد في التعرف على الشياع استخدام الثيران الكشافة. ويفضل جس الأبقار التي لم يعاودها الشياع ثانيا بعد مرور 40-60 يوم من موعد تلقيحها للتأكد من حملها، أما الأبقار التي تلد فيجب معاودة تلقيحها عند أول شياع يأتيها بعد مرور 60 يوم الولادة حتى نضمن عودة الرحم إلى حالته الطبيعية وخلوه من الالتهابات والاحتقانات. وتختلف طرق اكتشاف الشياع في الأبقار ولكن أهم هذه الطرق والتي تستخدم بكثرة في المزارع الحديثة ما يلي:

1- الطريقة التقليدية:

وتعتمد هذه الطريقة أساسا على ملاحظة الأبقار الموجودة في الأحواش الجماعية من 2-3 مرات يوميا بواسطة عمالة مدربة وقادرة عل اكتشاف الأبقار وتمييز علامات الحركة الطبيعية عن علامات الشياع، ويتم تسجيل أرقام الأبقار التي تظهر علامات الشياع ومن ثم ترسل إلى التلقيح.

2- الطريقة الآلية:

وفي هذه الطريقة يتم تركيب أجهزة حساسة لقياس النشاط الحركي تثبت في رقبة أو أرجل البقرة، وهذه الأجهزة تميز الأبقار التي في حالة شياع من خلال قياس المعدل الحركي لها والذي يصل إلى 8 أضعاف المعدل الحركي المعتاد للأبقار الغير شائعة. ويتم مضاهاة المعدل الحركي للبقرة في حالة شياع مع معدلها عندما كانت خارج الشياع ومع معدل إنتاجها للحليب و معدل تناولها للغذاء والذي يتناقص أثناء الشياع لكي يتم التأكد من شياع الحيوان، وترسل هذه المعلومات مباشرة إلى الحاسوب والذي يقوم بتحليل البيانات والإشارة إلى وضع البقرة من حيث الشياع من عدمه.

 

 

King   Saud University. All rights reserved, 2007 | Disclaimer | CiteSeerx