King Saud University
  Help (new window)
Search


Guidelines_English_Final
تحميل الدليل التدريبي

أسئلة شائعة


 

دور الفن التشكيلي في تأهيل مرضى الجلطات الدماغية

مدينة الملك فهد الطبية /الرياض

  

قدم هذا البحث استكمالا لمتطلبات الحصول على درجة ماجستير الآداب في التربية بقسم التربية الفنية بجامعة الملك سعود

إعداد الطالبة

أريج محمد عبدالله الحمود

 

إشراف

د.عوض بن مبارك اليامي

أستاذ مشارك-قسم التربية الفنية

 

ملخص الدراسة 

هدفت هذه الدراسة إلى تقديم برنامج علاجي مقترح في التأهيل بالفن التشكيلي مع مرضى الجلطات الدماغية، من خلال إكسابهم مهارات التعبير غير اللفظي والكشف عن التفكير السلبي الناتج عن الإصابة وطرق التأقلم معها عن طريق الرسم والتشكيل, وتنمية المهارات الحركية للأطراف العليا وتعليم طرق الاسترخاء والتخيل الموجه .

      وتناولت الباحثة خطوات تطبيق البرنامج العلاجي المقترح في تأهيل هذه الفئة، عن طريق الدراسة العميقة للحالة الفردية، حيث طبقت الدراسة على مريض واحد يعاني من الجلطة الدماغية.

       وتوصلت الباحثة إلى عدة نتائج هي:

1.    وضع الخطوط الأولية للبرنامج التأهيلي  من خلال الفن التشكيلي لمريض يعاني من الجلطة الدماغية.

2.    تطبيق خطه تأهيليه أتفق على تصميمها الفريق المعالج بالفن التشكيلي.

3.    اتضح أن للتأهيل بالفن التشكيلي دور في مساعدة مرضى الجلطات الدماغية هذا الدور يتمثل في:

§   إكساب المصاب بعض من طرق التعبير غير اللفظي عن طريق استعمال الرسم والتشكيل الفني باعتباره لغة للتعبير عن الذات .

§       إكساب المصاب مهارات تكشف التفكير اللاعقلاني والسلبي الناتج عن الإصابة وطرق التأقلم معها عن طريق الرسم .

§       إكساب المصاب مهارات أسهمت في تأهيله من الناحية الحركية للأطراف العليا .

§       إكساب المصاب مهارات تأقلم مع الأفكار السلبية والمبالغ فيها عن طريق تعلم طرق الاسترخاء والتخيل الموجه.

        وقد أوردت الباحثة عدة توصيات منها: أهمية تطبيق الإستراتيجيات المتبعة في العلاج بالفن التشكيلي مع فئات أخرى يعانون من إصابات لها تأثير نفسي واجتماعي وبدني للتعرف على مدى الاستفادة من هذه النوعية من الأساليب التأهيليه وفتح باب التجريب في مجال التأهيل بالفن التشكيلي مع المصابين بالأمراض البدنية.

 

King   Saud University. All rights reserved, 2007 | Disclaimer | CiteSeerx