King Saud University
  Help (new window)
Search


Guidelines_English_Final
تحميل الدليل التدريبي

أسئلة شائعة


 مشكلة التخاطب والكلام 

المشكلة : تلاحظ مشكلات التخاطب بشكل خاص في المرحلة الابتدائية وقد تستمر إلى المرحلة المتوسطة أو الثانوية وقد تؤثر على مستوى تحصيل الطالب كما قد تسبب له مشكلات انفعالية مثل القلق والخجل والاكتئاب أو قد تكون نتيجة لهذه المشكلات . 

سلوك المشكلة : تظهر المشكلة من عدة صور منها :

§        عيوب في إخراج الكلام (النطق) مثل إبدال بعض الحروف.

§        عيوب في البناء اللغوي مثل الأفعال والأزمنة (عيوب الطلاقة).

§        اللجلجة وتشتمل على الوقوف عند كلمة أو مقطع معين.

§        عيوب الصوت.

§        عيوب في استقبال اللغة.

التعرف على المشكلة :

§        المدرسون (خاصة في دروس اللغات).

§        الآباء.

§        المرشد أثناء الأنشطة المختلفة. 

العوامل المساعدة على وجود المشكلة :

§        أسباب عضوية في الجهاز العصبي المركزي.

§        وجود إعاقات أخرى مثل التخلف العقلي ، أو إعاقة السمع ، أو الشلل المخي.

§        التنشئة الأسرية والمعاملة المتشددة.

§        الضغط على الطفل لتحويل الكتابة من اليد اليسرى (الأعسر) إلى اليد اليمنى.

§        مشكلات انفعالية مثل الخجل والخوف والقلق والاكتئاب. 

الأدوات التي تساعد على التعرف على المشكلة :

§        المقابلة.

§        الملاحظة.

§        الاختبارات التحصيلية في دروس التلاوة (تلاوة القرآن الكريم).

§        اختبارات مقننة للتعرف على اللغة.

§        الفحوص الطبية والعصبية.

§        المقاييس التي تقيس المشكلات الانفعالية (كمعلومات مكملة). 

الأساليب الإرشادية :

§        الإحالة للجهات الطبية عند الحاجة، وتوجد في الوقت الحالي مراكز لعلاج وتأهيل حالات عيوب التخاطب.

§        المساعدة في تصحيح عيوب السمع عن طريق معينات سمعية.

§        معالجة المشكلات الانفعالية (مثل الخجل والقلق والاكتئاب).

§        تحسين معاملة الأسرة للطفل.

§        رفع المضايقات الصادرة من الزملاء نحو الطفل.

§        التشاور مع المدرسين لمعاملة الطالب بالصبر وتشجيع التخاطب لديه.

§        استخدام التشكيل لتدريبات اللغوية (بواسطة معالج متخصص).

§        تزويد الطالب بأشرطة المصحف المرتل ليستفيد منها في التدرب على التلاوة.

§        تدريب الطالب على تسجيل تلاواته والتعرف على مواطن الخطأ فيها ومحاولة تقييمها بنفسه مرة وراء المرة.

عودة لصفحة الموضوعات

 

 
King   Saud University. All rights reserved, 2007 | Disclaimer | CiteSeerx