King Saud University
  Help (new window)
Search


Guidelines_English_Final
تحميل الدليل التدريبي

أسئلة شائعة


 

 

1- مجلة كلية طب بنات الازهر, جامعة الازهر-جمهورية مصر العربية-يناير 2007 - عدد 28 رقم 1

 

The Effect Of Wrist Joint Splinting During Management of Tennis Elbow

Dr.Ashraf Ramadan Hafez*

Fellow of Orthopaedic Physical Therapy, Cairo University Hospitals.

Dr.Enas F. Youssef **

Assistant professor in Department of Traumatology and Orthopaedic Physical Therapy, Faculty of Physical Therapy, Cairo University.

Abstract

Background and purpose: Overuse injuries of the elbow and forearm are very common in athletes. Many sports leads to repetitive forced elbow flexion-extension or wrist motion and consequently cause these syndromes in athletes. This study was conducted to evaluate the effect of wrist joint support during management of tennis elbow. Subjects and methods: The  study  included   fourty patients with tennis elbow with age ranged from 30 to 50 years divided  into two equal groups,  the  first  group with mean age 38.1±0.294 followed a    physical  therapy   program in form of stretching exercises of wrist extensors, ultrasonic therapy and deep friction massage on the proximal attachment of wrist extensor muscles, three sessions  per  week  for 6 weeks. The  second  group with mean age 37.6±0.253, submitted  to the previous physical  therapy   program as in the first group in addition to using wrist splint during treatment period. Outcome measures were universal goniometer to measure ROM of wrist extension and flexion, visual analogue scale to measure the pain severity, and squeezing sphygmomanometer to test the power of hand grip. Results: There was a significant improvement in pain, ROM of wrist flexion and extension, and hand grip after treatment in second group. In first group, there was a significant improvement in pain, ROM of wrist flexion and extension, and no significant improvement of hand grip. But with comparison of post measures in both groups, the significant improvement in ROM of wrist flexion and wrist extension, and hand grip in second group is more than first one while no significant difference in pain. Discussion and Conclusion: This study showed that wrist splint may be beneficial in the  management of tennis elbow patients and this may be due to the reduction of tension inside and outside the common extensors of the wrist during the movement, so controlling the inflammation.

Key wards: tennis elbow, stretching exercises of wrist extensors, ultrasonic therapy and deep friction massage, splinting.

 

 

 

     الهدف من هذه الدراسة تقييم مدى تاثير استخدام رباط مطاطي لتقليل حركة مفصل الرسغ اثناءعلاج الم وترالمرفق (المرفق التنسي)و هو من الالام المنتشرة بين الرياضيين وذلك نتيجة الاستخدام الزائد عن الحد للمفصل بين الرياضيين خصوصا لاعبي التنس .مما يؤدى الي إعاقة بعض الأنشطة اليومية. تشمل الدراسة اربعون مريضا من الذكور والاناث تتراوح اعمارهم من ثلاثون الى خمسون سنة.بعد ان تم تشخيص المرضى اكلينيكيا, تم تقسيم المرضى عشوائيا الى مجموعتين متساويتان فى العدد:

            المجموعة الاولى عشرون مريضا خضعت لبرنامج العلاج الطبيعي المتمثل في عمل شد لوترالمرفق عن طريق شد عضلات فرد مفصل الرسغ مع استخدام موجات صوتية وتدليك عميق علي وترالمرفق لمدة ستة اسابيع ثلاث مرات اسبوعيا. المجموعة الثانية عشرون مريضا خضعت لنفس البرنامج السابق بالاضافة الي لبس رباط مطاطي بمفصل الرسغ لتقليل الحركة وتجنب الشد الزائد الواقع علي الوتر من خلال الاطالة او القصر للعضلة اثناء الحركة,لتجنب حدوث التهبات زائدة بالوتر لمدة ستة اسابيع ثلاث مرات اسبوعيا,يتم تنفيذ نفس البرنامج بنفس الأخصائي لكل المرضى .  

تم تقييم الالم بالمدرج البصرى للالم والمدى الحركى لمفصل الرسغ بمقياس المدى الحركى للمفصل وقوة قبضة اليد باستخدام مقياس الضغط.

وقد بينت النتائج الاحصائية وجود تحسن ملحوظ فى الالم والمدى الحركى فى المجموعتين ولا يوجد تحسن فى قوة قبضة اليد فى المجموعة الاولى ولكن هناك تحسن ملحوظ فى قوة قبضة اليد فى المجموعة الثانية ووجود فوراق ذات دلالة احصائية بينهما.

            وقد ظهر من الدراسة أن برنامج العلاج الطبيعي مع استخدام رباط مطاطي بمفصل الرسغ أكثر تأثيرا لعلاج مرضى الم وترالمرفق (المرفق التنسي).  ولذا يقترح اهمية لبس رباط مطاطي بمفصل الرسغ لتقليل الحركة وتجنب الشد الزائد الواقع علي الوتر من خلال الاطالة او القصر للعضلة اثناء الحركة.

 

 

 

 

2- مجلة كلية العلاج الطبيعى, جامعة القاهرة-جمهورية مصر العربية- يوليو 2005- عدد 10 رقم 2

 

Traction of the Spine Versus Stretching Exercises in Management of Adolescent Idiopathic Scoliosis

 

Hamada Eid Seef*, Ashraf Ramadan Hafez** and Youssry Mohamed  Kamal  EL Hawary***

* Faculty of Rehabilitation Sciences, Jordan University.

** Orthopaedic Physical Therapy, Cairo University Hospitals.

** Orthopaedic Surgery, Faculty of Medicine,  Cairo University.

 

 

 

ABSTRACT

 

Background and purpose: Based on the need for nonsurgical approaches to treat idiopathic scoliosis, this study was conducted to compare between two training programs, traction and stretching exercises. Subjects and methods: The study included fourty patients of moderate scoliosis (cobb΄s angle ranged from 20 to 40 degrees), with age ranged from 15 to 25 years divided  into two groups. The first group with mean age 19.31±2.54 years followed a physical therapy program of exercises in the form of strengthening exercises for convex side, strengthening exercises of abdominal muscles, stretching of back muscles, and traction of the spine by suspension on wallbar using body weight force with postural instructions of active daily living (ADL), three sessions per week for three months. The second group with mean age 19.18±2.69 years, submitted to a physical therapy program of exercises in the form of strengthening exercises for convex side, strengthening exercises of abdominal muscles, stretching of back muscles, and stretching muscles of concave side with postural instructions of ADL, three sessions per week  for three months. Outcome measures were anteroposterior view of loading X-ray, is to  detect  any  change  in  Cobb΄s angle of lower spine and upper spine. Tape measurement is to detect range of motion (ROM)  of trunk flexion, and visual analogue scale (VAS) is to measure the pain. Results: There was a significant difference in the first group (t. of pain=0.02, t. of ROM of trunk flexion=0.005, t. of Cobb΄s angle of lower spine =0.01), and t. of Cobb΄s angle of upper spine=0.02. In the second group, there was a significant difference in pain and ROM with no significant difference in Cobb΄s angle of lower spine and Cobb΄s angle of upper spine where t. of pain=0.03, t. of ROM=0.02, t. of Cobb΄s angle of lower spine =0.07, and t. of Cobb΄s angle of upper spine=0.075. Discussion and Conclusion: This study showed that patients rehabilitated with traction is better than stretching exercises in correction of scoliotic curves of the spine in management of scoliotic patients.

 

Key wards: Abnormal curvature, lateral curvature, spinal curvature, postural scoliosis, structural scoliosis, idiopathic scoliosis, adolescent idiopathic scoliosis, thoracic scoliosis, spinal deformity, low back pain, surgical and conservative management.

 

 

 

المقارنة بين شد العمود الفقري وتمارين الإطالة في معالجة انحناء العمود الفقري الجانبي العفوي للمراهقين

 

يعتبر الانحناء الجانبي الذي يحدث بمنطقة العمود الفقري بداية من الفقرات الصدرية حتى الفقرات القطنية من أهم أسباب  آلام أسفل الظهر وأيضا إعاقة الأنشطة اليومية. ولذلك تمت دراسة تأثير برنامج العلاج الطبيعي المتمثل في شد العمود الفقري بوسيلة التعليق على السلم الحائطي باستخدام وزن الجسم , شد عضلات الظهر مع تقوية العضلات الضعيفة و تقوية عضلات البطن بالمقارنة مع برنامج العلاج الطبيعي المتمثل في تمارين شد العضلات القصيرة مع تقوية العضلات الضعيفة و تقوية عضلات البطن لحالات الانحناء الجانبي . وفى هذه الدراسة تم استخدام شد العمود الفقري باستخدام وزن الجسم مع تقوية العضلات الضعيفة ، مع تقوية عضلات البطن . وقد أجرى البرنامج لمجموعة واحدة 3 جلسات أسبوعيا لمدة 3 شهور لمجموعة واحدة مكونة من 20 مريضاً , نفس البرنامج بنفس الأخصائي لكل مريض ويتضمن البرنامج أيضا التعليمات الصحيحة للأنشطة اليومية. ومجموعة أخرى تم استخدام تمرينات شد عضلات الظهر مع تقوية العضلات الضعيفة, مع تقوية عضلات البطن. وقد أجرى البرنامج لمجموعة واحدة 3 جلسات أسبوعيا لمدة 3 شهور لمجموعة واحدة مكونة من 20 مريضاً, نفس البرنامج بنفس الأخصائي لكل مريض ويتضمن البرنامج أيضا التعليمات الصحيحة للأنشطة اليومية . وقد ظهر من الدراسة أن برنامج العلاج الطبيعي الأول أكثر تأثيرا لعلاج مرضى الانحناء الجانبي خصوصا بالمنطقة الصدرية ويمكن استخدامه  كعلاج وقائي . وفى هذه الدراسة أثبتت النتائج أهمية شد العمود الفقري باستخدام وزن الجسم مع تقوية العضلات الضعيفة ومدى تأثير ذلك على النتائج .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

3- مجلة الطبية,القصر العينى جامعة القاهرة-جمهورية مصر العربية- نوفمبر2007- عدد 13 رقم 7

 

 

Nerve and Tendon Gliding Exercise Versus Deep Transverse Friction Massage In Management of Carpal Tunnel Syndrome

Dr.Ashraf Ramadan Hafez*

Fellow of Orthopaedic Physical Therapy,

Cairo University Hospitals.

Hamada Eid Seef **Assistant professor of Physical Therapy, Jordan University.

Abstract

            Background and purpose: Carpal tunnel syndrome(CTS) is a common source of hand numbness and pain. It is more common in women than men and affects up to 10 percent of the population. It is caused by increased pressure on a nerve entering the hand through the confined space of the carpal tunnel. This study was conducted to compare between nerve and tendon gliding exercises and deep friction massage in management of carpal tunnel syndrome. subjects and methods: The  study  included   thrity  patients divided  into two groups with age ranged from 25 to 40 years divided  into two equal groups,  the  first  group with mean age(36.8±0.262) followed a    physical  therapy   program in form of stretching of wrist and hand flexors with using ultrasonic therapy, strengthening exercises of wrist and hand flexors and wrist splint, three sessions  per 6 weeks. The  second  group with mean age(35.9±0.225), followed the physical  therapy   program of deep friction massage on the carpal tunnel site at the wrist joint, with using ultrasonic therapy, strengthening exercises of wrist and hand flexors and wrist splint, three sessions  per 6 weeks. Outcome measures were universal goniometer to measure range of motion (ROM) of wrist extension and flexion, visual analogue scale(VAS) to measure the pain severity, and squeezing sphygmomanometer to test the power of hand grip. Results: There was a significant difference in the stretching group(T.of pain=0.004, T.of ROM of wrist flexion =0.007, T. of ROM of wrist extension=0.005), and T.of hand grip=0.02. In the deep friction massage group  (T.of pain=0.02, T.of ROM of wrist flexion =0.01, T.of ROM of wrist extension=0.01, and no significant difference of hand grip where T.=0.58.),.From these results, we found that, the significant difference in stretching group was more than in the deep friction massage group. Discussion and Conclusion: This study showed that the effect of stretching exercises is more than deep friction massage in the  program of management of Carpal tunnel patients and its sharing in decreasing the compression of the median nerve in the tunnel.

            Key words: carpal tunnel syndrome, median nerve compression at the wrist, stretching exercises of wrist, ultrasonic therapy, deep friction massage, hand weakness and numbness.

 

 

 

 

      الهدف من هذه الدراسة تقييم مدى تاثير برنامجين العلاج الطبيعي المتمثلين في عمل شد طولى(تليين طولى)و عمل تدليك عميق(تليين عرضى)  لعضلات ثنى مفصل الرسغ و اليد فى حالات الالم والتنميل الناتج عن الضغط الواقع على العصب الاوسط الواقع فى الانبوب الرسغى الذى يمربمفصل الرسغ وهو من الالام المنتشرة بين الناس وخصوصا السيدات وذلك نتيجة الاستخدام الزائد والاحتكاك المستمربين العصب والانسجة المحيطة به مما يؤدى الى التهبات مستمرة و يؤدى الي إعاقة بعض الأنشطة اليومية. تشمل الدراسة ثلاثون مريضا من الذكور والاناث تتراوح اعمارهم من خمسة وعشرون  الى اربعون سنة.بعد ان تم تشخيص المرضى اكلينيكيا, تم تقسيم المرضى عشوائيا الى مجموعتين متساويتان فى العدد:

            المجموعة الاولى خمسة عشر مريضا خضعت لبرنامج العلاج الطبيعي المتمثل في عمل  شد طولى(تليين طولى) وتقوية عضلات ثنى مفصل الرسغ  مع استخدام موجات صوتية بالاضافة الي لبس رباط مطاطي بمفصل الرسغ لمدة ستة اسابيع ثلاث مرات اسبوعيا. المجموعة الثانية خمسة عشر مريضا خضعت لبرنامج العلاج الطبيعي المتمثل في عمل تدليك عميق(تليين عرضى)  وتقوية عضلات ثنى مفصل الرسغ  مع استخدام موجات صوتية بالاضافة الي لبس رباط مطاطي بمفصل الرسغ لمدة ستة اسابيع ثلاث مرات اسبوعيا, نفس البرنامج بنفس الأخصائي لكل المرضى.  

تم تقييم الالم بالمدرج البصرى للالم والمدى الحركى لمفصل الرسغ بمقياس المدى الحركى للمفصل وقوة قبضة اليد باستخدام مقياس الضغط.

وقد بينت النتائج الاحصائية وجود تحسن ملحوظ فى الالم والمدى الحركى فى المجموعتين ولا يوجد تحسن فى قوة قبضة اليد فى المجموعة الثانية ولكن هناك تحسن ملحوظ فى قوة قبضة اليد فى المجموعة الاولى ووجود فوراق ذات دلالة احصائية بينهما.

 وقد ظهر من الدراسة أن برنامج العلاج الطبيعي الاول أكثر تأثيرا لعلاج مرضى حالات الالم والتنميل الناتج عن الضغط الواقع على العصب الاوسط الواقع فى الانبوب الرسغى الذى يمربمفصل الرسغ. ولذا يقترح اهمية الشد الطولى لتقليل الضغط على العصب الاوسط و زيادة طول اثناء الحركة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

4- مجلة كلية العلاج الطبيعى, جامعة القاهرة-جمهورية مصر العربية- 2005- عدد 10 رقم 2

 

 

Effect of Gastrocnemius Muscles in Management of Spondylolisthesis

 

Ashraf Ramadan Hafez*, Youssry Mohamed  Kamal  EL Hawary** and Hamada Eid Seef ***

*Fellow of Orthopaedic Physical Therapy, Cairo University Hospitals.

**Professor of   Orthopaedic Surgery, Faculty of Medicine, Cairo University.

***Faculty of Rehabilitation Sciences, Jordan University.

 

 

 

ABSTRACT

 

Background and purpose: Degenerative spondylolisthesis is a common  problem  and  cause,  of  Low  back  pain  that cause restriction of daily activities. This study was conducted to show the effect of gastrocnemius muscles in management of spondylolisthetic patients and its relation to lumbosacral angle. Subjects and methods: The study included  fourty  patients, age ranged from 40 to 50 year, divided  into two groups. The  first  group with mean age 48.2±6.59 years followed a    physical therapy program of exercises in the form of isolated stretching of back, hamstrings, gastrocnemius, and iliopsoas muscles; and  strengthening exercises for the abdominal muscles, three sessions per week for three months. The second group with mean age 47.95±5.12 years, is submitted to a physical therapy program of exercises in the form of isolated stretching of back muscles, hamstrings, and iliopsoas muscles; and strengthening exercises for the abdominal  muscles, three sessions per  week  for three months. Outcome measures were lateral view of loading x-ray, to detect any change in lordotic curve by measuring lumbo-sacral (LS) angle, tape  measurement to detect range of motion (ROM) of trunk flexion, and visual  analogue  scale to measure the pain. Results: There was a significant improvement in the first group (t of pain = 0.001, t of ROM = 0.005, t of L.S angle = 0.02) than in the second group (t of pain = 0,04, t of ROM = 0,03, t of L.S angle = 0.6). Discussion and Conclusion: This study provides that gastrocnemius stretching exercise is very important to be included in the program of management of spondylolisthetic  patients and its effect on the correction of lumbosacral (LS) angle.

 

Key words: Low back pain, Posture, Pathomechanics, Lumbar stability, Lumbar mobility, Lumbosacral angle, Spondylolisthesis, Conservative management.

 

 

 

 

 

 

 

 

تأثير العضلة الخلفية للساق في معالجة الانزلاق الفقاري الأمامي

 

الهدف من هذه الدراسة تقييم مدى تأثير برنامجين مختلفين للعلاج الطبيعي لمرضى الانزلاق الفقاري الأمامي الناتج عن وجود خشونة بمنطقة الانزلاق ,حيث يعتبر الانزلاق الفقاري الأمامي الناتج عن وجود خشونة بمنطقة الانزلاق من أهم أسباب  آلام أسفل الظهر مما يؤدى إلى إعاقة بعض الأنشطة اليومية . تشمل الدراسة أربعون مريضا من الذكور والإناث تتراوح أعمارهم من أربعين إلى خمسين عاما . بعد أن تم تشخيص المرضى اكلينيكيا , تم تقسيم المرضى عشوائيا إلى مجموعتين متساويتين في العدد :

المجموعة الأولى عشرون مريضا خضعت لبرنامج العلاج الطبيعي المتمثل في تمرينات لتقوية عضلات البطن ، شد عضلات الظهر ، وثنى مفصل الركبة والعضلة الخلفية للساق مع شد لعضلة ثنى مفصل الفخذ  لعمل توازن عضلي حول منطقة الظهر مع البطن وقد أجرى البرنامج لمجموعة واحدة ثلاث جلسات أسبوعيا لمدة ثلاثة أشهر ويتضمن البرنامج أيضا التعليمات الصحيحة للأنشطة اليومية . المجموعة الثانية عشرون مريضا , تم استخدام تمرينات لتقوية عضلات البطن ، شد عضلات الظهر ، وثنى مفصل الركبة مع شد فردى لعضلة ثنى مفصل الفخذ  لعمل توازن عضلي حول منطقة الظهر مع البطن وقد أجرى البرنامج لمجموعة واحدة ثلاث جلسات أسبوعيا لمدة ثلاثة أشهر ويتضمن البرنامج أيضا التعليمات الصحيحة للأنشطة اليومية . 

      تم تقييم الألم بالمدرج البصري للألم والمدى الحركي لثنى الجزء العلوي من الجسم بمقياس المدى الحركي للمفصل وانحناء الفقرات القطنبة بأشعة اكس . وقد بينت النتائج الاحصائية وجود تحسن ملحوظ في الألم والمدى الحركي وفى انحناء الفقرات القطنبة في المجموعة الأولى وفى المجموعة الثانية وجود تحسن ملحوظ في الألم و المدى الحركي ولا يوجد تحسن في انحناء الفقرات القطنبة , ووجود فوارق ذات دلالة إحصائية عند المقارنة بينهما . وقد ظهر من الدراسة أن برنامج العلاج الطبيعي الأ ول أكثر تأثيرا لعلاج مرضى الانزلاق الفقاري الأمامي مع شد العضلة الخلفية للساق ويمكن استخدامه  كعلاج وقائي لمرضى الانزلاق الفقاري الأمامي.  وفى هذه الدراسة أثبتت النتائج أهمية شد العضلة الخلفية للساق ومدى تأثير ذلك على النتائج

                                                                                                     

 

 

 

 

 

 

 5 -مجلة كلية طب بنات الازهر, جامعة الازهر-جمهورية مصر العربية- سبتمبر 2006 – عدد 27 رقم 3 

Manual Versus Mechanical Traction in Management of Cervical Spondylosis

Dr.Ashraf Ramadan Hafez*

Fellow of Orthopaedic Physical Therapy,

Cairo University Hospitals 

Dr.Manal Moh. Ismail**

Lecturer in Department of Traumatology and Orthopaedic Physical Therapy, Faculty of Physical Therapy, Cairo University.

Abstract

Background and purpose: Cervical spondylosis is a common degenerative condition of the cervical spine that most likely is caused by age-related changes in the intervertebral disks. Neck and shoulder pain, limited ROM, and  radicular symptoms are the most common problems for these pateints. This study was conducted to show the difference between mechanical and manual traction in management of cervical spondylosis. Subjects and methods: The  study  included   fourty  patients divided  into two groups with age ranged from 30 to 45 years,  the  first  group with mean age=36.6,SD=0.274 followed a    physical  therapy   program of  exercise in the form of stretching of cervical muscles with using deep friction massage, and manual cervical traction, three sessions  per  week  for 6 weeks. The  second  group with mean age=35.8,SD=0.241, submitted  to stretching of cervical muscles with using deep friction massage, and mechanical cervical traction, three sessions  per  week  for 6 weeks. Outcome measures were universal goniometer to measure ROM of side bending, tape measurement to detect range of motion  of cervical extension and flexion, and visual analogue scale to measure the pain severity. Results: There was a significant difference in the first group between pre and post measures of pain, and neck movement, where T.value of pain 0.003, T.value in flexion 0.008, T.value in extension 0.004, T.value in rt.neck side bending 0.009, and T.value in lt.neck side bending 0.005  In the  second  group, There was a significant difference between pre and post measures of pain,  (T.of pain=0.006, T.value in flexion  0.01, T.value in extension 0.02, T.value in rt.neck side bending 0.02, T.value in lt.neck side bending 0.01. Discussion and Conclusion: This study showed that, manual traction is more effective than the mechanical traction in management of cervical spondylosis patients.

Key wards: cervical degenerative joint disease, cervical osteoarthritis, facet joints, cervical spondylosis, cervical radiculopathy, cervical myelopathy, traction.

 

 

      الهدف من هذه الدراسة تقييم مدى تاثير برنامجين العلاج الطبيعي المتمثلين في عمل شد رقبة ميكانيكى وشد رقبة  يدوى فى حالات الخشونة الموجودة بالمنطقة العنقية و هى  من أهم أسباب  آلام الرقبة والكتفين  وأيضا إعاقة لبعض الأنشطة اليومية.

             تشمل الدراسة اربعون مريضا من الذكور والاناث تتراوح اعمارهم من ثلاثون  الى خمسة و اربعون سنة. بعد ان تم تشخيص المرضى اكلينيكيا, تم تقسيم المرضى عشوائيا الى مجموعتين متساويتان فى العدد:

            المجموعة الاولى عشرون مريضا خضعت لبرنامج العلاج الطبيعي المتمثل في عمل  شد  رقبة  يدوى مع استخدام تمرينات لشد عضلات الرقبة، وتدليك عميق لنفس العضلات لمدة ستة اسابيع ثلاث مرات اسبوعيا. المجموعة الثانية  عشرون مريضا خضعت لبرنامج العلاج الطبيعي المتمثل في عمل شد رقبة ميكانيكى مع استخدام تمرينات لشد عضلات الرقبة، وتدليك عميق لنفس العضلات لمدة ستة اسابيع ثلاث مرات  اسبوعيا, نفس البرنامج بنفس الأخصائي لكل المرضى .  

تم تقييم الالم بالمدرج البصرى للالم والمدى الحركى للرقبة  بمقياس المدى الحركى للمفصل ومقياس بالسنتيمتر.

وقد بينت النتائج الاحصائية وجود تحسن ملحوظ فى الالم والمدى الحركى فى المجموعتين ولكن هناك تحسن اكثرفى المجموعة الاولى عن المجموعة الثانية  ووجود فوراق ذات دلالة احصائية بينهما.

 وقد ظهر من الدراسة أن برنامج العلاج الطبيعي الاول أكثر تأثيرا لعلاج مرضى حالات الخشونة الموجودة بالمنطقة العنقية. ولذا يقترح اهمية الشد اليدوى فى علاج هذة الحالات .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

6- مجلة كلية العلاج الطبيعى, جامعة القاهرة-جمهورية مصر العربية- 2006- عدد 11 رقم 2

 

 

Early Strengthening Versus Stretching after Surgical Management of Disc Prolapse and its Relation with Daily Activities

 

Ashraf Ramadan Hafez*,

*Fellow of Orthopaedic Physical Therapy, Cairo University Hospitals.

 

 

ABSTRACT

 

Background and purpose: Injuries to the intervertebral discs of the lumbosacral spine are invoked as a causative factor in one of the most common health problems. This study was conducted to evaluate two training programs, both of which started immediately after lumbar surgery. Subjects and methods: The study included fourty patients, age ranged from 25 to 40 year and divided  into two groups. The first group with mean age 30.2±4.79 years  followed a physical  therapy   program of exercises in the form of strengthening exercises for back, gluteus maximus and abdominal muscles with postural instructions, three sessions  per  week  for 6 weeks. The  second  group with mean age 31.8±5.23 years, submitted to a physical  therapy program of exercises in the form of isolated stretching of back muscles, and hamstrings muscles; and strengthening exercises for the abdominal muscles with postural instructions, three sessions per week for 6 weeks. Outcome measures were lateral view of loading x-ray, to detect any change in lordotic curve by measuring lumbo-sacral angle (LS), tape measurement to detect range of motion  of trunk flexion, and visual  analogue  scale to measure the pain. Results: There was a significant difference in the first group (t of pain = 0.005, t of ROM = 0.009, but no significant difference in L.S angle where t = 0.04) than in the second group, there was a significant difference in pain, t = 0.01, but no significant difference in relation to ROM, where t = 0.06, and L/S angle where t = 0.07. Discussion and Conclusion: This study showed that patients rehabilitated according to the early stretching exercise is better than strengthening exercises in pain and ROM, and both of them had no effect on L/S angle which is the pathomechanics after surgical management of disc prolapse patients.

Key words: Lumbar disc bulge, Lumbar disc herniation, Lumbar disc protrusion, Low back pain, Pathomechanics. Lumbosacral angle, Surgical and Conservative management.

 

 

 

 

 

 

 

مقارنة بين تمرينات التقوية وتمرينات الشد لعضلات الظهر

بعد العلاج الجراحي للانزلاق الغضروفي مباشرة وعلاقتها بالأنشطة اليومية

 

الهدف من هذه الدراسة تقييم مدى تأثير برنامجين مختلفين للعلاج الطبيعي مباشرة بعد عملية إزالة الغضروف أو إزالة الجزء العظمى الضاغط على العصب , حيث يعتبر الانزلاق الغضروفي بالمنطقة القطنية من أهم أسباب  آلام أسفل الظهر مما يؤدى إلي إعاقة الأنشطة اليومية . تشمل الدراسة أربعون مريضا من الذكور والإناث تتراوح أعمارهم من خمسة وعشرون إلى أربعون عاما. بعد أن تم تشخيص المرضى اكلينيكيا , تم تقسيم المرضى عشوائيا إلى مجموعتين متساويتان في العدد ، المجموعة الأولى : عشرون مريضا خضعت لبرنامج العلاج الطبيعي المتمثل في عمل تمرينات لتقوية عضلات البطن ، شد عضلات الظهر ، و شد عضلات ثنى مفصل الركبة  لعمل توازن عضلي حول منطقة الظهر مع البطن وقد أجرى البرنامج لمجموعة واحدة ثلاث جلسات أسبوعيا لمدة ستة أسابيع , نفس البرنامج بنفس الأخصائي لكل مريض ويتضمن البرنامج أيضا التعليمات الصحيحة للأنشطة اليومية. المجموعة الثانية : عشرون مريضا , تم استخدام تمرينات لتقوية عضلات البطن ، تقوية عضلات الظهر ، وتقوية عضلات فرد مفصل الفخذ وقد أجرى البرنامج لمجموعة واحدة ثلاث جلسات أسبوعيا لمدة ستة أسابيع , نفس البرنامج بنفس الأخصائي لكل مريض ويتضمن البرنامج أيضا التعليمات الصحيحة للأنشطة اليومية . تم تقييم الالم بالمدرج البصري للألم والمدى الحركي لثنى الجزء العلوي من الجسم بمقياس المدى الحركي للمفصل وانحناء الفقرات القطنبة بأشعة اكس . وقد بينت النتائج الإحصائية وجود تحسن ملحوظ في الألم والمدى الحركي في المجموعة الأولى ولا يوجد تحسن في انحناء الفقرات القطنية وفي المجموعة الثانية وجود تحسن ملحوظ في الألم ولا يوجد تحسن في المدى الحركي وانحناء الفقرات القطنية , ووجود فوارق ذات دلالة إحصائية بينهما في المدى الحركي عند المقارنة . وقد ظهر من الدراسة أن برنامج العلاج الطبيعي الأول المتمثل في الشد أكثر تأثيرا لعلاج المرضى بعد عملية إزالة الغضروف أو إزالة الجزء العظمى الضاغط على العصب من برنامج التقوية في المدى الحركي فقط .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

7- مجلة كلية العلاج الطبيعى, جامعة القاهرة-جمهورية مصر العربية- يوليو 2007عدد 12رقم 2

 

 

 

 

Complete Weight Bearing Versus Partial Weight Bearing in Management of Acute Ankle Sprain

 

Hamada Eid Seef* and Ashraf Ramadan Hafez**

* Faculty of  Rehabilitation sciences, Jordan University.

** Orthopaedic Physical Therapy, Cairo University Hospitals.

 

 

ABSTRACT

 

Background and purpose: Acute lateral ankle ligament injuries (ankle sprains) are common problems in acute medical care. The treatment variation observed for the acutely injured lateral ankle ligament complex suggests a lack of evidence-based management strategies for this problem. Subjects and methods: The study included fourty patients, age ranged from 18 to 25 year and divided  into two groups. The first group with mean age 21.4±2.65 years  followed a physical  therapy program of exercises in the form of strengthening exercises for dorsiflexors, planterflexors, evertors, and invertors muscles, stretching exercise of planterflexors, using of ankle support (elastic bandage), and partial weight bearing, three sessions per week for 3 weeks. The  second  group with mean age 22.1±3.21 years, submitted to a physical therapy program of exercises in the form of strengthening exercises for dorsiflexors, planterflexors, evertors, and invertors muscles, stretching exercise of planterflexors, using of ankle support (elastic bandage), and complete weight bearing, three sessions  per  week  for 3 weeks. Outcome measures were rating score system of the japanese orthopaedic association for measuring daily living activities (walking), universal goniometer to detect range of motion of ankle dorsiflexion and planterflexion, and visual analogue scale to measure the pain severity. Results: There was a significant difference in the first group (t of pain=0.0007, t of ROM of dorsiflexion=0.009, t of ROM of planterflexion=0.007, t of ADL (walking) =0.035) than in the second group, there was a significant difference (t of pain=0.0009, t of ROM of dorsiflexion=0.007, t of ROM of planterflexion=0.0008, t of ADL (walking)=0.025). In comparison, there was a significant difference in ADL (walking) only. Discussion and Conclusion: This study showed that patients rehabilitated according to the complete weight bearing is better than partial weight bearing in pain and ROM, and specially ADL (walking) in management of ankle sprain patients.

 

Key words: Lateral ankle sprain, ankle pain, inversion ankle injury.

 

 

 

 

 

 

 

 

المقارنة بين التحميل  الكامل لوزن الجسم والتحميل الحزئي

عند معالجة الالتواء الخارجي الحاد لمفصل الكاحل

 

الهدف من هذه الدراسة تقييم مدى تأثير برنامجين مختلفين للعلاج الطبيعي مباشرة بعد الالتواء الخارجي لمفصل الكاحل , حيث يعتبر من أهم أسباب آلام المفصل مما يؤدى إلى إعاقة النشاط اليومي . تشمل الدراسة أربعون مريضا من الذكور والإناث تتراوح أعمارهم من ثمانية عشر إلى خمسة و عشرون عاما . بعد أن تم تشخيص المرضى إكلينيكيا, تم تقسيم المرضى عشوائيا إلى مجموعتين متساويتان في العدد: المجموعة الأولى عشرون مريضا خضعت لبرنامج العلاج الطبيعي المتمثل في عمل تمرينات لتقوية عضلات ثنى وفرد والانحناء الداخلي والخارجي لمفصل الكاحل مع استخدام رباط مطاطي لتثبيت مفصل الكاحل بتحميل جزئي لوزن الجسم ، وقد أجرى البرنامج لمجموعة واحدة 3 جلسات أسبوعيا لمدة ثلاثة أسابيع لمجموعة واحدة ، نفس البرنامج بنفس الأخصائي لكل مريض . المجموعة الثانية عشرون مريضا، تم استخدام جهاز المشي اليدوي كتمرينات لتقوية عضلات ثنى وفرد والانحناء الداخلي والخارجي لمفصل الكاحل مع استخدام رباط مطاطي لتثبيت مفصل الكاحل مع  تحميل كامل لوزن الجسم ، وقد أجرى البرنامج لمجموعة واحدة 3 جلسات أسبوعيا لمدة ثلاثة أسابيع لمجموعة واحدة ، نفس البرنامج بنفس الأخصائي لكل مريض . تم تقييم الألم بالمدرج البصري للألم والمدى الحركي لثنى الجزء العلوي من الجسم بمقياس المدى الحركي للمفصل والمشي بمقياس اتحاد العظام الياباني للأنشطة . وقد بينت النتائج الإحصائية وجود تحسن ملحوظ في الألم والمدى الحركي والمشي في المجموعة الأولى و في المجموعة الثانية وجود تحسن ملحوظ في الألم والمدى الحركي والمشي ، ووجود فوراق ذات دلالة إحصائية بينهما في المشي فقط عند المقارنة بينهما . وقد ظهر من الدراسة أن برنامج العلاج الطبيعي الثاني المتمثل في التحميل الكامل لوزن الجسم أكثر تأثيرا لعلاج مرضى الالتواء الخارجي لمفصل الكاحل من برنامج التقوية بتحميل جزئي .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

8- مجلة كليةالعلاج الطبيعى, جامعة القاهرة-جمهورية مصر العربية-يوليو 2006- عدد 11 رقم 1

 

 

 

Closed Versus Open Chain Exercises in Management of Chondromalacia Patellae

 

Ashraf Ramadan Hafez*,

* Orthopaedic Physical Therapy, Cairo University Hospitals.

 

 

ABSTRACT

 

Background and purpose: Chondromalacia Patellae is the "softening of the articular cartilage of the knee-cap. The articular cartilage refers to the cartilage lining under the knee-cap that joins with the knee joint, the condition is more common in girls. The closed and open chain exercises are beneficial in strengthening of the quadriceps muscles and management of chondromalacia patellae. This study was conducted to compare between closed chain exercises and open chain exercises in management of chondromalacia Patellae patients. Subjects and methods: The study included fourty patients and divided randomly into two groups. The first group followed a physical therapy program of closed chain exercises, three sessions  per  week  for three months (mean age = 18.25 ± 1.66 years). The second group submitted to a physical  therapy program of open chain exercises, three sessions per week for three months (mean age, 17.75 ± 1.44 years). Outcome measures were rating score system of the japanese orthopaedic association for measuring daily living activities (up and down stairs), universal goniometer to detect range of motion  of knee extension from 90º- 0º, and visual analogue scale to measure the pain severity. Results: There was a significant improvement in the first group (t. of pain = 0.004, t. of ROM = 0.005, t. of ADL = 0.006) than in the second group (t. of pain = 0.02, t. of ROM = 0.03, t. of ADL = 0.04). Discussion and Conclusion: This study provides that closed chain exercise is very effect more than open chain exercises in management of chondromalacia Patellae patients.

Key words: Anterior knee pain, Chondromalacia patella, Patellofemoral dysfunction, Patellofemoral pain syndrome, Closed chain exercises, Open chain exercises, Extensor knee mechanism.

 

 

 

 

 

مقارنة بين تمرينات السلسلة المغلقة والسلسلة المفتوحة

في معالجة خشونة عظمة الرضفة بالركبة

 

تعتبر الخشونة بعظمة الرضفة بمفصل الركبة من أهم أسباب  الألم الأمامي بمفصل الركبة وأيضا إعاقة المدى الحركي لمفصل الركبة مما يؤدى إلى إعاقة الحركة أثناء صعود وهبوط السلم والذي يعتبر من الأنشطة اليومية . ولذلك تمت دراسة مقارنة بين تأثير برنامج العلاج الطبيعي المتمثل في بعض التمرينات لتقوية العضلة الأمامية للفخذ بطريقة السلسلة المغلقة مع شد العضلة الخلفية للفخذ و تأثير برنامج العلاج الطبيعي المتمثل في بعض التمرينات لتقوية العضلة الأمامية للفخذ بطريقة السلسلة المفتوحة مع شد العضلة الخلفية للفخذ .

وفى هذه الدراسة تم استخدام تمرينات لتقوية العضلة الأمامية للفخذ بطريقة السلسلة المغلقة مع شد العضلة الخلفية للفخذ  لعمل توازن عضلي حول مفصل الركبة وقد أجرى البرنامج لمجموعة واحدة 3 جلسات أسبوعيا لمدة 3 شهور لمجموعة واحدة مكونة من 20 مريضاً, نفس البرنامج بنفس الأخصائي لكل مريض ويتضمن البرنامج أيضا التعليمات الصحيحة للأنشطة اليومية. ومجموعة أخرى تم استخدام تمرينات لتقوية العضلة الأمامية للفخذ بطريقة السلسلة المفتوحة مع شد العضلة الخلفية للفخذ  لعمل توازن عضلي حول مفصل الركبة وقد أجرى البرنامج لمجموعة واحدة 3 جلسات أسبوعيا لمدة 3 شهور لمجموعة واحدة مكونة من 20 مريضاً, نفس البرنامج بنفس الأخصائي لكل مريض ويتضمن البرنامج أيضا التعليمات الصحيحة للأنشطة اليومية

وقد ظهر من الدراسة أن برنامج العلاج الطبيعي الأول أكثر تأثيرا لعلاج مرضى الخشونة بعظمة الرضفة مع شد العضلة الخلفية للفخذ من برنامج العلاج الطبيعي الثاني . وفى هذه الدراسة أثبتت النتائج أهمية التمرينات لتقوية العضلة الأمامية للفخذ بطريقة السلسلة المغلقة ومدى تأثير ذلك على النتائج .

 

 

 
King   Saud University. All rights reserved, 2007 | Disclaimer | CiteSeerx