وجّـه الدكتور عمر بن عبدالعزيز آل الشيخ، رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية لأمراض وجراحة الجلـد وأمين عام رابطة أطباء الجلد العرب خطاب شكر وتقدير لأطباء الوطن العربي على ثقتهم بانتخابه أمينا عاما لرابطة أطباء الجلد العرب، وقد جاء فيه:


الزملاء والزميلات أطباء وطبيبات الجلد في الوطن العربي 

 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أود في البداية أن أتقدم بشكري وتقديري إلى زملائي وزميلاتي أطباء وطبيبات الجلد في الوطن العربي على ثقتهم بانتخابي أميناً عاماً لرابطة أطباء الجلد العرب من خلال ممثليهم في رابطة أطباء الجلد العرب وذلك خلال المؤتمر العالمي الحادي عشر لرابطة أطباء الجلد العرب الذي نظمته الجمعية السعودية لأمراض وجراحة الجلد بالتزامـن مـع المؤتمـر العالمي الحادي عشر للجمعية السعودية لأمراض وجراحة الجلد، والذي انعقد بمدينة الرياض خلال الفترة من 9 إلى 13 نوفمبر 2008م, داعياً الله العلي العظيم التوفيق والنجاح في هذه المهمة خلال الأربع سنوات القادمة في ما يمكن عمله لخدمة علم الأمراض الجلدية وجراحتها في الوطن العربي كافة, حيث أنني لن أدخر وسعاً في بذل قصارى الجهد في دعم البحوث العلمية والمؤتمرات والتدريب والاستفادة من التقنية قدر المستطاع لاتمام هذه المهمة بمشاركة زملائي في الأمانة العامة وأعضاء الهيئة الاستشارية وأعضاء مجلس الرابطة وكذلك جميع أطباء وطبيات الوطن العربي, في الختام أدعوا الله العلي القدير أن يوفقنا لخير ديننا وأمتنا.

 والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

            أخوكم
   عمر بن عبدالعزيز آل الشيخ

 الأمين العام لرابطة أطباء الجلد العرب