زيت الزيتون يخفف من مشاكل القولون

 

لوحظ في دراسات عدة أن هناك فوائد كامنة في حامض أوليك Oleic Acid الموجود في الزيتون، الفول السوداني وزيت بذور العنب. وبحسب دراسة أجريت في بريطانيا فإن تناول 2-3 م طعام من زيت الزيتون في اليوم يساعد في الحماية ضد تهيّج القولون.

وفي هذه الدراسة، لوحظ أن الأشخاص الذين يستهلكون كميات كبيرة من حامض  Oleic (حامض أحادي غير مشبع – أوميغا 9) الموجود في زيت الزيتون، الفول السوداني وزيت جذور العنب لديهم 90 % خطر أقل للإصابة بالتهابات الأمعاء مقارنة بالأشخاص الذين يتناولون هذا الحامض بكميات أقل.

تقريبًا نصف حالات تهيّج القولون من الممكن منعها إذا تناول الأشخاص كميات أكبر من حامض Oleic 2-3 ملاعق طعام من زيت الزيتون يوميًا (بحسب أندرو هارت) من جامعة « East Anglia » في إنكلترا.

خلال نوبة تهيج القولون فإن الأمعاء الغليظة تلتهب مسببة الإسهال والإنزعاج مع الألم الخفيف أو المتوسط.

إن حامض Oleic يمكن أن يخفف إلتهاب الأمعاء عن طريق منع المواد الكيميائية التي تحفّز الإلتهاب.

إن الدراسة الجديدة شملت 25.000 شخص بأعمار من 70-40 سنة. عندما دخل هؤلاء المشاركون في هذه الدراسة بين 1999-2003 طلب منهم تدوين كل الأطعمة التي يتناولونها في 7 أيام وكمية الطعام لكل صنف.

و عن طريق معلومات في Software عن المكونات الغذائية لأكثر من 9.000 نوع  من الأغذية استعملت لحساب كمية حامض Oleic لكل شخص.

و بعد فترة 4 سنوات، 22 شخصًا أصيبوا بتهييج القولون.

لكل شخص مصاب بتهييج القولون، 4 أشخاص من الفئة العمرية والجنس ذاته بدون تهيج القولون استخدموا للمقارنة.

إن 110 شخصًا مشتركًا بعدها قسموا إلى 3 مجموعات بحسب استهلاك حامض Oleic.

هؤلاء في مجموعة الثلث الأول كانوا 89 % أقل تعرضًا للإصابة بتهيج القولون مقارنة بالثلث الأخير.
وهذه النتائج أخذت بعين الإعتبار عوامل أخرى يمكن أن تؤدي إلى تهيج القولون مثل التدخين، تناول أوميغا 3 و 6 الغير المشبعة و التي بحسب
HART  أيضًا تؤثر على عملية الإلتهاب.

إن قوة هذه الدراسة هي في برنامج الحاسوب الذي استخدم في حساب كمية استهلاك Oleic Acid. ولكن نقطة ضعفها هو أن هؤلاء المشتركين سجلوا فقط كمية الطعام لمدة أسبوع واحد.
إذا استمرت هذه النتائج في دراسات أخرى من حامض
Oleic يمكن أن يفحص وليس فقط لمنع تهييج القولون و لكن كعلاج أيضًا للأشخاص المصابين به.

وبحسب الدكتورة Kelly A من جامعة Illinoie في الولايات المتحدة فبالرغم من أن النتائج مبشرة ولكن تحتاج إلى أبحاث أكثر قبل أن يوصى بحامض Oleic في علاج تهيج القولون.

وتقول الدكتورة Kelly A بأن زيت الزيتون اختيار ممتاز في تغطية حاجة الجسم من الدهون أيضًا.

إن الجمعية الأميركية لأمراض القلب تنصح بعدم تناول أكثر من 30 % من السعرات كل يوم من الدهون ولكن الدراسات أثبتت أن الأميركيين يتناولون دهونًا أكثر من هذا بكثير.