King Saud University
  Help (new window)
Search


Guidelines_English_Final
تحميل الدليل التدريبي

أسئلة شائعة


 

  المملكة العربية السعودية

    جامعة الملك سعود

       كلية التربية

  قسم الثقافة الإسلامية

كتاب

(التحرير) في الفقه

لأبي العباس أحمد بن محمد الجرجاني الشافعي (ت:482 هـ)

(قسم العبادات)

"تحقيق ودراسة"

 

بحث مقدَّم استكمالاً لمتطلبات الحصول على درجة الماجستير في الفقه وأصوله

إعداد

عادل بن محمد بن عبد الرحمن العبيسي

إشراف

فضيلة الدكتور/ عبد الله الناصر 

1426 هـ 

 إن الحمد لله نحمده, ونستعينه, ونستغفره, ونتوب إليه, ونعوذ بالله من شرور أنفسنا, ومن سيئات أعمالنا, من يهده الله فلا مضل له, ومن يضلل فلا هادي له, وأشهد ألا إله إلا الله وحده لا شريك له, وأشهد أن محمداً عبده ورسوله, صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً إلى يوم الدين, أما بعد:

فهذا ملخص للبحث الذي قدمته لنيل درجة الماجستير في الفقه وأصوله, وهو عبارة عن تحقيق مخطوط شافعي ألفه الإمام أبو العباس أحمد بن محمد الجرجاني الشافعي, واسمه (التحرير) في الفقه, يبتدئ من أول كتاب الطهارة إلى نهاية قسم العبادات, وهو: باب العقيقة.

وقد اخترت هذا الكتاب لأسباب منها:

1-                     إن هذا الكتاب استوعب فيه مؤلفه جميع أبواب الفقه, وأكثر فيه من الفروع الفقهية التي أثرى بها هذا الكتاب.

2-                     مكانة المؤلف العلمية بين علماء المذهب فقد كان في الفقه إماماً ماهراً, وفارساً مقداماً, وتصانيفه تنبئ عن ذلك. ([1])

3-                     إن عدداً من محققي المذهب وخاصة الإمام الرافعي, وكذلك الإمام النووي أكثروا من النقل عنه وذكروا أقواله في كتبهم حتى وإن كانت خلاف المشهور من المذهب, مما يدل على مكانته عندهم.

ثم إنِّي قسَّمت البحث إلى قسمين:

  القسم الأول هو: الدراسة, وجعلته مبحثان:

        المبحث الأول: التعريف بالمؤلف, وقد تكلمت فيه عن أسم المؤلف ونشأته, وعصره, ورحلاته العلمية, وشيوخه وتلاميذه, ومكانته العلمية, وآثاره العلمية, ثم ختمت المبحث بوفاة المؤلف.

       المبحث الثاني: التعريف بالكتاب, وقد تحققت فيه من اسم الكتاب ونسبته إلى المؤلف, وذكرت فيه موضوع الكتاب, وأحصيت أبوابه وفصوله, وبينت فيه منهج المؤلف في كتابه, ثم ختمت المبحث بتقويم الكتاب.

 

القسم الثاني: النص المحقق.

وقد اتخذت لي منهجاً في ذلك وهو كما يلي:

1-    نسخت نص النسخة الأصل حسب قواعد الإملاء الحديثة وعلامات الترقيم.

2-    قابلت بين نسخ الكتاب, وأثبت ما ترجح لدي أنه الأصح في المتن, وأشرت إلى ذلك في الحاشية.

3-    عزوت الآيات القرآنية إلى مواضعها مع ذكر اسم السورة, ورقمها, ورقم الآية.

4-    خرَّجت الأحاديث والآثار من مصادرها الأصلية, فما كان في الصحيحين, أو أحدهما اكتفيت به, وإذا لم يكن فيهما, أو في أحدهما ذكرت بعض من خرجه, وحكم أهل العلم عليه.

5-    ذكرت الأدلة التي يشير إليها المؤلف ولا يذكرها.

6-    حررت المذهب, وبينت المسائل التي خالف فيها الجرجاني المذهب.

7-    وثقت الروايات والنصوص - التي قد يذكرها المؤلف - من مصادرها الأصلية.

8-    ضبطت المقادير التي يذكرها المؤلف وبَيَّنتُ ما تساويه في الوقت الحاضر.

9-    بَيَّنتُ معاني الكلمات الغريبة, والمصطلحات النادرة.

10-                  علقتُ على بعض المواضع التي تحتاج إلى تعليق.

11-                  عَرَّفتُ بالأماكن والبلدان الواردة في البحث.

 12- وضعت الفهارس التي تعين القارئ على الوصول إلى بغيته, وتشمل ما يلي:

  أ- فهرس الآيات.

 ب- فهرس الأحاديث.

      ج- فهرس الأماكن والبلدان.

  د- فهرس الكلمات الغريبة.  

  ه- فهرس المصادر والمراجع.

  و- فهرس الموضوعات.

وإني أحمد الله تعالى على ما وفَّق وسدد في البداية, وأعان ويسَّر حتى النهاية, وأسأله تعالى المزيد من فضله, والله أعلم وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.



([1]) ينظر: طبقات الشافعية الكبرى, للسبكي, (2/ 391).

 

King   Saud University. All rights reserved, 2007 | Disclaimer | CiteSeerx