King Saud University
  Help (new window)
Search


Guidelines_English_Final
تحميل الدليل التدريبي

أسئلة شائعة


 

الخيوط المخفية المبتكرة لشد الوجه

 

كما يترك الزمن بصمته على الجبال الشامخات عبر عوامل التعرية ، فإن جلد الإنسان يتأثر سلباً مع الزمن وتقدم العمر والتعرض المستمر لأشعة الشمس .

تبدأ هذه التغيرات في طبقة الجلد وتتجه للداخل إلى الطبقة الدهنية ثم طبقة العضلات وفي النهاية قد تمتد إلى طبقة العظام وذلك في المراحل السنية المتقدمة .

هذه التغيرات قد تؤدي إلى ضمور الجلد وأنسجة الوجه بشكل عام وضعف مرونة الجلد مما ينتج عنه ترهل النسيج الجلدي وظهور التجاعيد والحزوز العميقة . ومع تأثير الجاذبية ينزل الجلد المترهل إلى الأسفل وخصوصاً في الخدين وزوايا الفم مما يغير تعابير الوجه الطبيعية إلى وجه بتعبير متجهم أو حزين .

إذا كانت هذه التغيرات بسيطة فيمكن معالجتها بعدة طرق مثل التقشير الكيميائي ، صنفرة الوجه، حقن الكولاجين أو الريستالين أو الدهون والبوتكس أو استخدام أجهزة الليزر أو الثيرماج لشد البشرة وتحسين مظهرها .

أما إذا كانت هذه التغيرات شديدة ومصحوبة بترهل شديد في الجلد فإن الحل الأمثل هو عملية شد الوجه الجراحية تحت التخدير العام .

ولكن ماذا عن من لديه ترهل متوسط لبشرة الوجه ؟ وماذا عن من لا يريد الخضوع لجراحة كبيرة في الوجه تحت التخدير العام ؟ أو من ليس لديه المتسع من الوقت لفترة نقاهة بعد الجراحة قد تمتد إلى أكثر من ثلاثة أسابيع ؟؟ 

نحن نعيش الآن عصر السرعة والشباب والجمال .

الكثير من أفراد المجتمع على إختلاف أعمارهم وطبقاتهم الإجتماعية يبحثون عن مظهر جذاب ومفعم بالحيوية لأطول مدة ممكنة من أعمارهم .. ويريدون الحصول على هذا المظهر بأقل حد ممكن من التدخل الطبي والجراحي .

 لذلك إذا أردت التخلص من ترهلات الوجه والعودة عدة سنوات من عمرك للوراء بدون الخضوع للجراحة فإن الخيوط المخفية المبتكرة قد تكون هي الطريقة المثلى لتحقيق رغبتك وتجديد شبابك .

ولكن ما هي هذه الخيوط المخفية المبتكرة ؟؟

في عام 1996م إبتكر د. سلمانيدز من روسيا تقنية خيوط الأبتوس (Aptos Thread) لشد الوجه وذلك بإدخال خيوط ذات أشواك على جانبيها تحت الجلد تحت التخدير الموضعي . ومن ذلك الوقت ظهرت العديد من الخيوط المختلفة والتي يتم تصنيعها من مواد مختلفة بعضها يتم إمتصاصه سريعاً بواسطة الجسم والآخر يبقى لعدة أشهر تحت الجلد .

صاحب استخدام هذه الخيوط عدة مشاكل منها الإحساس بوخز من الأشواك ، إنكسار الأشواك وتحركها ، ضعف شد الوجه الحاصل من هذه الخيوط وإختفاء أثره بعد عدة أشهر فقط .

مما دعا د. إيسي إلى إبتكار طريقة ثورية ومبتكرة حيث تم استخدام مخاريط توضع فوق الخيط الجراحي عوضاً عن الأشواك الجانبية الحادة . مما أدى إلى زيادة قوة تحمل هذه الخيوط الجديدة والمبتكرة واستمرار أثرها في شد الوجه لعدة سنوات .

هذه الخيوط المخفية المبتكرة هي نوع من الخيوط الجراحية المصنعة من البولي بروبيلين . يحوي كل خيط على عدة مخاريط شفافة وقابلة للإمتصاص داخل الجسم بعد عدة أشهر .

 

عملية شد الوجه والرقبة بالخيوط المخفية المبتكرة

يتم هذا الإجراء تحت التخدير الموضعي فقط ويستغرق حوالي الساعة من الوقت . في البداية يتم تحديد المنطقة المراد معالجتها ورسم نقاط الدخول والخروج لهذه الخيوط .

يتم إدخال هذه الخيوط من منطقة الصدغين وإخراجها من الخدود مباشرة تحت الجلد . يتم بعد ذلك شد الجلد المترهل والوجه برفع هذه الخيوط للحصول على النتيجة المرغوبة ومن ثم يتم ربط الخيوط وتثبيتها في الأنسجة العميقة لمنطقة الصدغين لمنعها من الإنزلاق ولتثبيتها بشكل دائم .

 

الآثار الجانبية

بعد الإنتهاء من وضع الخيوط ، قد يحدث تورم وإنتفاخ بسيط ويحتاج المريض إلى فترة نقاهة من يومين إلى ثلاثة أيام فقط بعدها يمكن أن يعود للعمل . حصول الكدمات ممكن ولكن نادر الحدوث ،كذلك سيكون هناك إحساس بشد الوجه وخصوصاً عند الضحك أو الأكل وقد يستمر هذا الإحساس لمدة إسبوعين إلى ثلاثة أسابيع .

 

هل هذه الخيوط آمنة ؟ وكم يدوم أثرها ؟

هذه الخيوط معتمدة من هيئة الغذاء والدواء الأمريكية ومن الإتحاد الأوروبي وقد تم عمل أكثر من 1500 حالة حول العالم من دون حدوث أي مضاعفات خطيرة . وأثر هذه الخيوط يدوم من 3 – 4 سنوات .

 

ما الفرق بين الخيوط المخفية المبتكرة والجراحة التقليدية لشد الوجه ؟

هذه الخيوط تعتبر من الإجراءات الجراحية البسيطة التي تتم تحت التخدير الموضعي على عكس الجراحة التقليدية والذي تتم تحت التخدير العام وتحتاج فترة نقاهة تمتد إلى عدة أسابيع .

كما أن هذه الخيوط يمكن إزالة أثرها خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الإجراء  في حالة عدم ارتياح المريض للنتيجة على عكس الجراحة التقليدية التي لا يمكن التراجع عن نتائجها . ويجب التنبيه لمحدودية الشد الممكن حدوثه مع الخيوط مقارنة مع الجراحة التقليدية وخصوصاً في حالة الترهل الشديد .

 

أين يمكن استخدام هذه الخيوط ؟

ممكن استخدامها لشد الوجه والرقبة ، وحالياً تعكف الشركة المنتجة لإبتكار خيوط خاصة بالحواجب ، الثديين والأرداف .

 
King   Saud University. All rights reserved, 2007 | Disclaimer | CiteSeerx