King Saud University
  Help (new window)
Search


Guidelines_English_Final
تحميل الدليل التدريبي

أسئلة شائعة


 

الطرق الحديثة لتجميل وتصحيح عيوب الشفاه

 

عندما ننظر إلى الآخرين فإن أول ما يجذب إنتباهنا هي منطقة العينين ثم منطقة الفم ثم الأنف وبقية تقاسيم الوجه . ولكن عندما نتحدث إليهم فإن أكثر ما يشد إنتباهنا هي منطقة الفم .

لذا لا غرو ولا عجب فيما نلاحظ من الإهتمام المتزايد والبحث الدؤوب عن كل مايؤدي إلى الحصول على الإبتسامة الأنيقة والشفاه الممتلئة والتي تدل على الصحة والجمال. 

ولكن ما الذي يجعل الشفاه جميلة ؟؟  

هنالك عدة خصائص في منطقة الفم تجعل الشفاه تبدو أكثر جمالاً منها :

§        أن تكون الشفاه مدعومة من الخلف بأسنان مصطفة وغير بارزة، وهذه من أهم الخصائص ويجب البدء بإصلاح أي خلل في الأسنان الأمامية قبل التفكير في تجميل الشفاه .

§        تناسق حجم الشفة العليا للسفلى بحيث تكون الشفة السفلى بنفس حجم أو أكبر قليلاً إلى الضعف من حجم الشفة العليا .

§        استقامة زوايا الفم.

§        اختلاف سماكة الشفة بين الوسط والأطراف حيث تكون أكثر سماكة في المنتصف وأدق في الأطراف.

§        حدة ووضوح الخط الفاصل بين الشفة والجلد أو ما يسمى بخط أو حافة الشفة  ( vermilion border )]

§           حدة ووضوح قوس الشفة العليا في المنتصف ( قوس كيوبيد )

§        عند الإبتسام لا تظهر اللثة العليا.

§        عدم وجود جفاف شديد أو تشققات أو حزوز في الشفاه والتي عادة ما يسببها جفاف الجو وأشعة الشمس واللعق المستمر للشفاه ويمكن معالجتها باستخدام مرطبات الشفاه وخصوصاً التي تحتوي على واقي للشمس .

 

هل يمكن لأي طبيب أن يجعل شفتيك أكبر !!

للحصول على شفاه ممتلئة وأكثر جاذبية يجب حقن الكمية المناسبة في المكان المناسب، والنقطة الأساسية والمهمة جداً هو أن تبدو الشفاه بعد الحقن طبيعية في الشكل والملمس. كذلك يجب ملاحظة أن ما يكون جيداً للفتيات في العشرينات من العمر قد لا يناسب سيدة في الخمسين من عمرها ، وأنه ليس كل السيدات بحاجة إلى شفاه غليظة وممتلئة بل قد يشوه التدخل الجراحي جمالهن الطبيعي في بعض الحالات.

قبل البدء باي تدخل جراحي وطبي للشفاه يجب النظر إلى الوجه بشكل عام، إلى حجم العينين والأنف والوجنات ثم إلى منطقة الفم والشفتين ، أي جزء من الشفتين بحالة ممتازة يترك كما هو ويتم التدخل فقط في الأماكن التي سيزيد جمالها وجاذبيتها بواسطة هذا التدخل الجراحي أو الطبي .

 

هنالك عدة طرق لتكبير حجم الشفاه أو تغيير شكلها يمكن تقسيمها إلى مايلي :

1-    الطرق الجراحية

- جراحة رفع الشفاه: ويتم عمل شق جراحي صغير تحت الأنف للشفة العليا أو على الحد الفاصل بين الشفة والجلد للشفتين وإزالة جزء من الجلد وإعادة خياطته حتى يتم رفع الشفة إلى المستوى المطلوب . 

- جراحة تقديم الشفاه: ويتم عمل شق أو عدة شقوق جراحية صغيرة في الشفة من الداخل وذلك لدفع الشفة من الداخل إلى الخارج وقد يحصل تليفات في الشفة من جراء هذه العملية ويغير من ملمسها . ويصعب التحكم في نتيجة هذه العملية .

- زراعة مواد مختلفة الشكل والحجم في الشفتين ويتم تحت التخدير الموضعي وهناك عدة مواد يمكن استخدامها مثل ( fulfil / Gore-Tex / Soft form / Alloderm ) والأخيرة يتم حقنها بسائل للتحكم في حجمها شبيه بما يتم عمله في عملية تكبير الثدي .

 

2-الطرق الطبية الغير جراحية:

وتتم تحت التخدير الموضعي وذلك بحقن مواد في الشفتين وتعتبر هذه الطريقة أكثر أماناً وفاعلية ولكن أثرها لا يستمر طويلاً من 6 أشهر إلى سنتين ويجب إعادة الكرة للحفاظ على النتائج، ويفضل أن يكون الحقن بصورة بسيطة بحيث لا يمكن معرفة ما إذا ما تم الحقن أم لا، بل يلاحظ الأهل والأصدقاء أن هناك تحسن في تلك المنطقة بدون أن يتمكنوا من معرفة السبب.

وهناك عدة مواد تستخدم للغرض ذاته وهي :

-         حقن حمض الهيالورونيك ( Juvederm, Perlane, Restylane ( وهذه المواد تعتبر المرجع الذي يتم مقارنة المواد الأخرى بها، وهي آمنة جداً وفعالة وتعطي ملمساً طبيعياً وليناً ويستمر أثرها من 6 – 8 أشهر.

-         الكولاجين : وينطبق عليه ما ينطبق على حمض الهيالورونيك ولكن الأثر يستمر من 3 – 4 أشهر فقط .

-         نقل الدهون : ويمكن أن تستمر لأكثر من سنة ولكن هنالك إحتمال  أن تتكتل مع الوقت ويصعب حقنها بدقة كبيرة لكبر حجم جزيئات الدهون .

-         السيليكون : ولها أثر دائم ، وهناك إحتمال حدوث تكتلات حبيبية في حالات نادرة .

 

وهناك مواد لا ينصح باستخدامها للحقن في الشفاه مثل الهيدروكسي اباتيت والأرتيكول وذلك لكثرة حدوث التكتلات الحبيبية في الشفاه .

 

يتضح مما سبق أن هناك عدة عوامل مهمة ومؤثرة تحدد نوعية التدخل الطبي المناسب للحصول على شفاه ممتلئة يجب أخذها بعين الإعتبار لكل حالة على حد سواء مع الإهتمام بالتفاصيل لتحقيق أفضل النتائج .

 

 
King   Saud University. All rights reserved, 2007 | Disclaimer | CiteSeerx